إس إن سي-لافالين تفوز بعقد للخدمات الهندسية والاستشارية لمشروع إمداد عمليات إنتاج حقول أدنوك البحرية بالطاقة

إس إن سي-لافالين تفوز بعقد للخدمات الهندسية والاستشارية لمشروع إمداد عمليات إنتاج حقول أدنوك البحرية بالطاقة

14 أبريل، 2022 Off By AETOSWire

دبي، الإمارات العربية المتحدة – فازت “إس إن سي- لافالين”، وهي شركة عالمية للخدمات المهنية المتكاملة وخدمات إدارة المشاريع ولديها مكاتب في جميع أنحاء العالم، بعقدٍ للخدمات الاستشارية والهندسية لمدة أربعة أعوام لدعم مشروع إمداد عمليات إنتاج حقول شركة بترول أبوظبي الوطنية “أدنوك” البحرية بالطاقة. وتم منح هذا العقد من قِبل الجهة المطورة للمشروع، وهي اتحاد يضمّ شركة “كوريا إلكتريك باور كوربوريشن” (كيبكو)، وشركة “كيوشو إلكتريك باور كو” اليابانية وشركة كهرباء فرنسا. (إي دي إف). وهذا المشروع هو الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لنظام نقل تيار كهربائي مباشر عالي الجهد (إتش في دي سي- في إس سي) تحت سطح البحر، لإمداد عمليات إنتاج حقول “أدنوك” البحرية بطاقة أكثر كفاءة وصديقة للبيئة.

June 23, 2018: Abu Dhabi Seascape with skyscrapers in the background at evening, UAE

وقال إيان إل. إدواردز، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة “إس إن سي-لافالين” في هذا السياق: “سيسهم تعاوننا مع شركة بترول أبوظبي الوطنية ’أدنوك‘ بهذا المشروع البارز في دعم المبادرة الاستراتيجية للإمارات العربية المتحدة بتحقيق الحياد المناخي بحلول عام 2050، وسيعزز التزامنا بالعمل مع عملائنا العالميين في مسيرتهم نحو الحياد الكربوني. وبفضل خدماتنا الهندسية عالمية المستوى وخبرتنا في مجال مشاريع أنظمة نقل التيار الكهربائي المباشر عالي الجهد، فإننا سنعمل عى تسليم المشروع وفق أعلى معايير الجودة والسلامة والمقاييس البيئية لتحقيق المزيد من الكفاءة والمراعاة للبيئة”.

يُتوقع أن يسهم هذا المشروع، الذي يتم بالشراكة مع شركة أبوظبي الوطنية للطاقة (“طاقة”)، في تقليص البصمة الكربونية للعمليات البحرية لشركة بترول أبوظبي الوطنية “أدنوك” بأكثر من 30 في المائة، بحيث يستبدل مولدات توربينات الغاز البحرية الحالية بمصادر طاقة أكثر استدامة متوفرة على شبكة الطاقة البرية في أبوظبي. وسيتحقق ذلك من خلال تطوير وصلتين لنقل التيار المباشر عالي الجهد من محطات الطاقة الفرعية البرية التي تعمل بالتيار المتردد إلى جزر اصطناعية. ويتضمن نطاق عمل “إس إن سي-لافالين” مراجعة تصميم محطات التحويل والكابلات البحرية والتكامل مع الشبكة البرية والبحرية، فضلاً عن مراجعة خطط التنفيذ الخاصة بالصحة والسلامة والبيئة ومراقبة الجودة وضمان الجودة للمتعاقدين. وستوفر شركة “إس إن سي-لافالين” خدمات الإشراف طوال مراحل البناء والتشغيل. وسيحظى المشروع بدعم مركز التميّز العالمي في مجال مشاريع نقل التيار المباشر عالي الجهد التابع للشركة في كندا، وخبرتها الإقليمية في منطقة الشرق الأوسط.

ومن جانبه، قال كارل معطلاني، نائب رئيس شؤون الطاقة في منطقة الشرق الأوسط لدى “إس إن سي-لافالين”: “يعد الفوز بهذا العقد شهادة على سجلنا الحافل في تقديم مشاريع طاقة عالمية المستوى في أنحاء المنطقة كافة. ولطالما واصل مركز التميز في مجال مشاريع نقل التيار المباشر عالي الجهد والتابع لشركة ’إس إن سي-لافالين‘ في كندا نشاطه في هذا المجال لمدة نصف قرن، حيث سلّم نحو 50 مشروعاً بارزاً عبر خمس قارات”.

وتتمتّع “إس إن سي-لافالين” بسجل حافل في تقديم أنظمة نقل التيار المباشر عالي الجهد الأكثر تعقيداً وصعوبةً حول العالم. ويتعاون الفريق العالمي من الخبراء في الشركة مع العملاء على امتداد دورة حياة الأصول بأكملها، مما يضمن تحقيق الفائدة القصوى من الطاقة النظيفة والفعالة والمجدية من حيث التكلفة من التطوير والتصميم وصولاً إلى تطوير المشاريع وتنفيذها، وإعادة التأهيل وإدارة نهاية دورة الحياة.