طيران الإمارات تعزز عملياتها في جنوب أفريقيا من خلال توسيع جداول الرحلات عبر بواباتها الثلاثة

طيران الإمارات تعزز عملياتها في جنوب أفريقيا من خلال توسيع جداول الرحلات عبر بواباتها الثلاثة

27 سبتمبر، 2022 Off By DGNgate

3 رحلات يومياً إلى جوهانسبرغ، ورحلتان إلى كيب تاون، ورحلة يومية إلى دربان اعتباراً من 1 ديسمبر

دبي، 26 سبتمبر (أيلول) 2022: أعلنت طيران الإمارات عن تعزيز خدماتها إلى كل من جوهانسبرغ وكيب تاون ودربان، وذلك لتوفير فرص وخيارات جديدة ومريحة للعملاء الذين يسافرون من وإلى جنوب إفريقيا. وتأتي هذه الخطوة في إطار التزام الناقلة بدعم تعافي الاقتصاد والسياحة، كما تؤكد على الأهمية الاستراتيجية لجنوب إفريقيا على شبكة خطوطها.

وسوف توسع طيران الإمارات جدولها من وإلى جوهانسبرغ لتخدمها بثلاث رحلات يومياً، ومن وإلى كيب تاون برحلتين يومياً اعتباراً من 1 فبراير (شباط) 2023. كما ستضيف طيران الإمارات رحلتين أسبوعياً إلى دربان، لتخدمها برحلة يومية اعتباراً من 1 ديسمبر (كانون الأول) 2022. وسوف تؤدي زيادة الرحلات بين دبي وبوابات الناقلة الثلاث في جنوب إفريقيا لتعزيز جدول طيران الإمارات إلى 42 رحلة أسبوعياً من وإلى تلك الدولة.

وسوف تعمل رحلة طيران الإمارات “ئي كيه 767” من دبي إلى جوهانسبرغ بطائرة بوينج 777، لتعزز الرحلتين اليوميتين الحاليتين بطائرات الإيرباص A380. وسوف تغادر الرحلة دبي في الساعة 11:25 ليلاً وتصل جوهانسبرغ في الساعة 5:35 صباح اليوم التالي. أما رحلة العودة “ئي كيه 768″، فتقلع من جوهانسبرغ في الساعة 10:20 ليلاً وتصل دبي في الساعة 8:20 من صباح اليوم التالي. وسوف تساعد الرحلة اليومية الثالثة في تلبية الطلب المتزايد من خلال إتاحة أكثر من 300 مقعد في كل اتجاه، ما يوفر مرونةً إضافيةً للمسافرين من جنوب إفريقيا مع مغادرة مسائية لتسهيل مواصلة السفر إلى أوروبا والأميركتين وغرب آسيا والشرق الأقصى عبر دبي.

<strong>طيران الإمارات تعزز عملياتها في جنوب أفريقيا من خلال توسيع جداول الرحلات عبر بواباتها الثلاثة</strong>
Emirates Boeing 777-300ER photographed on August 17, 2015 from Wolfe Air Aviation’s Lear 25B.

وسوف تغادر رحلة طيران الإمارات اليومية الثانية إلى كيب تاون دبي في الساعة 9:10 وتصل في الساعة 4:45 عصراً. أما رحلة العودة فتغادر كيب تاون في الساعة 6:25 مساءً وتصل دبي في الساعة 5:55 من صباح اليوم التالي. ومع الرحلة اليومية الثانية إلى كيب تاون، ستستعيد طيران الإمارات جدولها الزمني ما قبل الجائحة، وتواصل دعم صناعة السياحة في المدينة خلال ذروة الزيارة من خلال توفير اتصال مناسب من الأسواق الرئيسية مثل أوروبا والشرق الأوسط والشرق الأقصى وأستراليا. وفي إطار التزامها طويل الأمد بدعم جهود إنعاش السياحة في جنوب إفريقيا، وقعت طيران الإمارات ومجلس السياحة في جنوب إفريقيا مذكرة تفاهم في وقت سابق من هذا العام للترويج المشترك وتعزيز وصول السياح إلى جنوب إفريقيا عبر شبكة الناقلة التي تغطي أكثر من 130 وجهة.

وتوفر زيادة الرحلات عبر البوابات الثلاث مزيداً من خيارات الربط لمجموعة من المدن المحلية والإقليمية في جميع أنحاء البلاد ودول الجوار في جنوب القارة الأفريقية، من خلال شركاء طيران الإمارات في الرموز والإنترلاين، بما فيهم الخطوط الجوية الجنوب أفريقية وإيرلينك وفلاي سافير وسيمير. ولا توفر أي ناقلة أخرى الاتصالات الفريدة وخيارات السفر التي تتيحها هذه الشراكات.

ويمكن لعملاء طيران الإمارات الذين يسافرون من جنوب Hفريقيا وإليها أن يتطلعوا إلى تجربة راقية في جميع الدرجات، مع قوائم مصممة بعناية ومشروبات من مصادر محلية ووسائل راحة مميزة وكرم ضيافة على أيدي طاقم متعدد الجنسيات.

وبالإضافة إلى توفير سعة مقعدية أكبر إلى جنوب إفريقيا ومنها، ستوفر زيادة رحلات طيران الإمارات إلى جوهانسبرغ وكيب تاون مزيداً من سعة الشحن ما يعزز فرص الاستيراد والتصدير للشركات المحلية، ويساعد على نقل الصادرات الحيوية، بما في ذلك المأكولات البحرية والفواكه والخضروات واللحوم الطازجة والمجمدة والأدوية والذهب بين الإمارات وجنوب أفريقيا وعبر الشبكة.

يذكر أن طيران الإمارات تخدم جنوب أفريقيا منذ 27 عاماً، وتربط أكثر من 20 مليون مسافر من وإلى جنوب إفريقيا ودبي وخارجها بشبكتها العالمية، مما يرسخ مكانة الناقلة بقوة كشريك طويل الأجل للطيران والسياحة والتجارة في جنوب إفريقيا.