هيتيرا تقدم حلول الجيل التالي ذات “التقارب الأصلي” للاتصالات الحرجة

هيتيرا تقدم حلول الجيل التالي ذات “التقارب الأصلي” للاتصالات الحرجة

2 يونيو، 2022 Off By AETOSWire

شنتشن، الصين – أقامت شركة “هيتيرا”، المزود العالمي الرائد لتقنيات وحلول الاتصالات المهنية، حدث إطلاق عبر الإنترنت في 26 مايو، قدمت فيه تحقيقاتها ورؤاها عن الجيل التالي من الاتصالات الحرجة مع إطلاق الورقة البيضاء وحافظ المنتجات المتعددة الخاصة بالجيل التالي من الشبكات الحيوية ذات التقارب الأصلي، باتجاه إنشاء عصر جديد “هجين” في مجال خدمات المهام الحرجة.
الاتصالات الحرجة تتطور

يتمثل المحرك الرئيس لأنظمة الاتصالات الحرجة في ضمان الفعالية والكفاءة الشاملة في إدارة الطوارئ، ومنها المواقف الحاسمة التي تنطوي على مخاطر عالية على الأرواح والممتلكات، والتشغيل في أكثر الظروف تطرفًا أو استثنائية. أثناء الانتقال نحو النطاق العريض للمهام الحرجة، لا يزال الراديو المحمول الخاص ذو السجل الحافل في التوافر والأمان العاليين، يحتل مكانًا أساسيًا في عمليات الطوارئ ويضمن الاتصال الصوتي في أي وقت وفي أي مكان. لذا، لا غنى عن الراديو المحمول الخاص إلى اليوم، ولا سيما في اتصالات الطوارئ، في حين أن اتصالات التطور الطويل الأمد للمهام الحرجة يكمل الراديو الخاص المحمول من خلال اتصالات أكثر قوة في التغطية الحالية، وإضافة المزيد من المناطق الجغرافية، وزيادة سرعات البيانات وتعزيز القدرات.
كما توقعت شركة “أومديا”، فإن 80 بالمائة الاتصالات الراديوية النشطة الخاصة بالمهام الحرجة في جميع أنحاء العالم ستكون رقمية بحلول عام 2025. وسيفتح النطاق العريض ذو التطور الطويل الأمد الخاص بالمهام الحرجة وتعزيز الشبكات الخاصة بالمهام الحرجة مساحة للتعايش. إن افتتاح عصر “هجين” جديد يقضي بالحفاظ على تقنيات الراديو المحمول الخاص الموثوقة مثل “تيترا” و”دي إم آر” و”بي دي تي” للاتصالات الصوتية التي لا غنى عنها، مع تمكين الخدمات والميزات الإضافية مع حلول النطاق العريض ذات التطور الطويل الأمد المتكاملة.
التقارب الأصلي، الحل الأمثل والأكثر جاهزية للمستقبل باتجاه التقارب
تعتبر الورقة البيضاء “بنية الجيل التالي من الاتصالات الحرجة ذات التقارب الأصلي” أن طبيعة تكنولوجيا اتصالات المهام الحرجة في تطور وتحسين مستمرين من أجل البقاء في المقدمة وضمان الأداء الناجح ضد التهديدات المحتملة في ظل أصعب الظروف.
بالإضافة إلى الصوت الموثوق والمرن والآمن، تحتاج تكنولوجيا الاتصالات الحرجة إلى تلبية متطلبات الميزات الممكّنة وخدمات الوسائط المتعددة. ستتمحور تكنولوجيا المهام الحرجة على البيانات والوسائط المتعددة لتشغيل التحسينات التقنية اللازمة التي تضمن موثوقية تبادل المعلومات وتحليل البيانات بفعالية لمساعدة المستجيبين في حالات الطوارئ في الميدان في عمليات اتخاذ القرار، إضافة إلى التشغيل السلس للعمليات الحرجة في الأعمال.
تهدف “هيتيرا “من خلال الورقة البيضاء إلى إزالة الغموض عن مسار تطور اتصالات المهام الحرجة الذي يستفيد من الأبحاث في المجال ومن الاتجاهات الأساسية التي تقود السوق ومن تعايش تقنية الراديو المحمول الخاص مع تكنولوجيا المهام الحرجة من الجيل الخامس/ التطور الطويل الأمد. بالإضافة إلى ذلك، تهدف الورقة إلى تسليط الضوء على تأثير الشبكات الهجينة الأصلية التقارب في مستقبل اتصالات المهام الحرجة، إلى جانب قائمة مفصلة بالمتطلبات الاستراتيجية للحلول والتنفيذ والعمليات المستقبلية للجيل التالي من شبكات المهام الحرجة.
ابتكارات المنتجات بالتوازي مع إطار التقارب الأصلي
أطلقت “هيتيرا” أيضًا منتجاتها الجديدة، بما في ذلك “إكس سيكيور راغد ديفايس” من الجيل الخامس، و “بي تي تي أو سي موبايل راديو إم إن سي 360” و “دويل مود راغد راديو بي دي سي 680”.
يوفر “بي إن سي 560” خدمة الضغط والتحدث الخاصة بالمهام الحرجة (“إم سي بي تي تي”) عبر شبكة الجيل الخامس/ التطور البعيد الأمد مع سرعة فائقة وزمن انتقال منخفض، مما يدعم تواصل الفريق والتعاون بضغطة مفتاح بسيطة. كما أنه يستخدم آلية أمان متعددة الطبقات مدمجة في تصميم الأجهزة والبرامج لتوفير حماية شاملة وكافية للبيانات على الجهاز.
أما “إم إن سي 360” فهو عبارة عن راديو محمول يعمل بالضغط والتحدث عبر الهاتف الخلوي (“بي تي تي أو سي”) مصمم للاتصال داخل المركبات، مما يوفر خدمة صوتية موثوقة وعالية وواضحة لمختلف سيناريوهات الاتصالات الميدانية.
يجمع “بي دي سي 680” الذي يعمل بنظام “أندرويد 10” تقنية الراديو التفاضلي لقياس الموجات المتناهية القصر (“دي إم آر”) للمهام الحرجة مع هاتف ذكي في جهاز واحد. وهو يستخدم قوة تقنيات النطاق الضيق والنطاق العريض لتوفير المكالمات الصوتية الحرجة ونقل الفيديوهات وتحديد المواقع.

إنَّ نصَّ اللغة الأصليَّة لهذا البيان هو النسخة الرسميَّة المعتمدة. أمّا الترجمة فقد قُدِّمت للمساعدة
فقط، ويجب الرجوع لنصِّ اللغة الأصليَّة الذي يمثِّل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانونيّ.

* المصدر: “ايتوس واير”