اختاروا الاستدامة في يوم الأرض مع تقنيات المنزل الذكي من إل جي

اختاروا الاستدامة في يوم الأرض مع تقنيات المنزل الذكي من إل جي

21 أبريل، 2022 Off By AETOSWire

دبي، الإمارات العربية المتحدة – يعد يوم الأرض الفترة الأنسب للتحول إلى المنتجات الصديقة للبيئة واختيار نمط العيش المستدام. وتستطيع تقنيات المنزل الذكي أن تجعل رحلة الاستدامة لدى الجميع أسهل بكثير، حيث تساعد على توفير استهلاك الكهرباء والمياه وتقليص استهلاك الطاقة في المنزل. وستسهم “إل جي” بإنجاز ما هو أكثر من الحفاظ على الطاقة عبر LG ThinQ، منصة المنزل الذكي من “إل جي” التي توفر مجموعة متنوعة من المزايا الجديدة والصديقة للبيئة، والتي من شأنها أن تضع العملاء على المسار الصحيح ليصبحوا أكثر صداقة للبيئة.
ترفيه أذكى للجميع


بدلاً من إعادة الشراء أو التخلص من الإلكترونيات على مر السنين، فكروا بالطرق التي يمكن أن تكون أجهزة الترفيه المنزلي لديكم أكثر صداقة للبيئة، ويمكن أن يشمل ذلك الحد من النفايات الإلكترونية أو شراء الإلكترونيات المصنوعة والمغلفة بمواد وعبوات مستدامة. وتدرك LG QNED أهمية الحفاظ على البيئة وتعمل على تعزيز الوعي البيئي وحماية البيئة أيضاً. وهذا السبب الذي دفع الشركة إلى صنع صندوق LG QNED الجديد بحبر أقل وقابلية لإعادة التدوير بالكامل. علاوةً على ذلك، تتيح تقنية LG ThinQ إمكانية التحكم البسيط بنظام إنترنت الأشياء البيئي المنزلي والتعرف على الصوت الطبيعي، بحيث يتمكن المستخدمون من التحكم في LG QNED عبر أصواتهم للوصول إلى المحتوى الترفيهي بشكل أسرع. وباعتباره التطور الأبرز في تقنيات تلفزيونات LCD بدقة 4K Ultra HD، يستطيع أصحاب المنازل الاستمتاع بسطوع محسن ولون أسود شبه مثالي وألوان زاهية على شاشة مذهلة وكبيرة جداً والمساهمة في الوقت ذاته بالممارسات الصديقة للبيئة.
توفير الطاقة أصبح سهل التحقيق
يصبح توفير الطاقة في المنزل أكثر بساطة بمساعدة تطبيق LG ThinQ وميزاته الذكية التي تتيح لكم تحسين كفاءة الطاقة في أجهزتكم المنزلية دون عناء. كما يأخذ التطبيق أنماط الاستخدام في الاعتبار، على سبيل المثال، يمكنه ضبط استهلاك طاقة البراد إلى أدنى مستوى خلال ساعات الليل، عندما يكون من غير المرجح أن تفتحوا باب البراد وتغلقوه.
وتساعدكم مزايا المراقبة والتحكم عن بُعد أيضاً على تقليل استخدام الكهرباء غير الضروري. لنفترض مثلاً أنكم أغلقتم باب المنزل وانطلقتم لقضاء عطلة أنتم بأشد الحاجة إليها، لكن نسيتم إيقاف تشغيل أحد أجهزتكم. لا توجد مشكلة مع تطبيق LG ThinQ، حيث يمكنكم ببساطة التحقق من حالة جميع أجهزتكم، ثم إيقاف تشغيل أي جهاز أينما كنتم.

حماية الأرض في كافة نشاطات الحياة اليومية
يوفر تطبيق LG ThinQ بعض الإجابات المدروسة جيداً مع مزايا رائعة مثل التنبيه بتاريخ انتهاء صلاحية الطعام. ويمكن أن يقلل السماح للمستخدمين بمعرفة موعد انتهاء صلاحية الطعام المخزن في برادهم عبر هذه التنبيهات المفيدة من احتمالية إهدار الطعام الجيد بشكل كبير، وهو أمر مفيد لكوكبنا وفاتورة البقالة المنزلية. وكل ما عليكم فعله هو تسجيل تاريخ انتهاء صلاحية كل مادة غذائية عند وضعها في البراد. وإن لم تكونوا قد بدأتم باستخدام مكون معين بحلول الوقت الذي يكون فيه موعد انتهائه وشيكاً، سيرسل لكم التطبيق إشعاراً لتذكيركم إلى هاتفكم الذكي مباشرةً. وسيمنح ذلك المستخدمين وقتاً كافياً للتخطيط مسبقاً واتباع نمط حياة أكثر استدامة فاعليةً أيضاً.
لننتقل من المطبخ إلى غرفة الغسيل. يقدم تطبيق LG ThinQ ميزة مفيدة للتوصية بدورة الغسيل التي تضمن نظافة الملابس دون إهدار المياه أو مواد التنظيف. وبعد أن تحدد الغسالة نوع القماش ووزن الحمولة، يقترح التطبيق الدورة المثلى للحمولة والتي تستخدم فقط الكمية المطلوبة لتوفير أفضل النتائج لغسيل الملابس والبيئة أيضاً.

إطالة عمر الأجهزة المنزلية
سيؤدي الحفاظ على أجهزتكم في حالة عمل جيدة إلى إطالة عمرها وتوفير المال على المدى الطويل ويمكن أن يساعد أيضاً في منع الاستهلاك المفرط للطاقة أثناء تشغيلها، مما يجعلها خطوة تستحق العناء لدى أي أسرة. إضافةً إلى ذلك، تسهم العناية الجيدة بأجهزتكم بانخفاض نسبة إرهاق مصانع إعادة التدوير في العالم، نظراً لأنه كلما طالت دورة حياة الأجهزة، كلما طالت مدة بقاءها بعيدة عن مكب النفايات. وصممت ميزة التشخيص الذكي في تطبيق ThinQ لدعم المستخدمين في رعاية أجهزتهم المنزلية من “إل جي” بشكل أفضل، مما يجعل إجراء الفحوصات السريعة للتأكد من عمل الأجهزة على النحو المنشود شديد السهولة. وإضافةً إلى الرعاية الوقائية، يوفر التطبيق التذكيرات عندما يحين وقت استبدال مرشحات المنتج.
لمعرفة المزيد حول تقنية ThinQ الذكية من “إل جي”، تفضلوا بزيارة https://www.lg.com/ae/lg-thinq

نبذة عن شركة إل جي إلكترونيكس إنك
إل جي الكترونيكس إنك هي إحدى الشركات العالمية الرائدة في مجال الابتكارات التقنية والأجهزة الإلكترونية الاستهلاكية، وتتواجد الشركة في جميع دول العالم تقريباً ويعمل لديها أكثر من 75,000 موظفاً. تتألف الشركة من أربع وحدات أعمال وهي “الأجهزة المنزلية وحلول الهواء”، “الترفيه المنزلي”، ” حلول مكونات السيارات” و”حلول الأعمال”. وقد حققت مجتمعةً مبيعات تجاوزت قيمتها 56 مليار دولار أمريكي في عام 2020. تُعد شركة “إل جي” من الشركات الرائدة عالمياً في تصنيع المنتجات الاستهلاكية والتجارية مثل التلفازات، والأجهزة المنزلية، وحلول الهواء، والشاشات، وروبوتات الخدمة، ومكونات السيارات، بالإضافة للعلامة التجارية الراقية LG SIGNATURE والمنتجات المزودة بتقنية الذكاء الاصطناعي LG ThinQ. للمزيد من أخبار إل جي يرجى زيارةwww.LGnewsroom.com .

المصدر: “ايتوس واير”