يوم المستثمرين في مراكش: يقع اختيار المستثمرين الدوليين على مراكش بصفتها إحدى وجهات الأحلام في العالم

يوم المستثمرين في مراكش: يقع اختيار المستثمرين الدوليين على مراكش بصفتها إحدى وجهات الأحلام في العالم

8 أبريل، 2022 Off By AETOSWire

مراكش، المغرب – بالتعاون مع مؤسسة التمويل الدولية وأمانة الدولة للشؤون الاقتصادية السويسرية، استضاف المركز الجهوي للاستثمار لجهة مراكش- آسفي الدورة الافتتاحية ليوم المستثمرين في مراكش، وهو حدث هادف صُمم لتمكين مئات المستثمرين من استكشاف المزايا الرائعة وفرص الاستثمار الجديدة التي تقدّمها مدينة مراكش.

وأدّت الاضطرابات التي شهدتها سلسلة التوريد العالمية، والتغيرات الجيوسياسية التي طرأت مؤخراً، ومتطلبات “الإنتاج الأخضر”، مصحوبةً باتفاقيات التجارة الحرة المتعددة التي توفر وصولاً مباشراً إلى أكثر من 1.3 مليار مستهلك، إلى تعزيز مكانة مراكش بصفتها بديلاً مستداماً للمستثمرين في جميع أنحاء العالم، وهي صفةٌ اكتسبتها مراكش بجدارة.

وتُعدّ مراكش مدينةً إمبراطوريةً تأسر الأنظار تمتاز بمناخ معتدل شبه استوائي ومناظر طبيعية خلابة تجعلها وجهة سياحية لا يُمكن تفويتها. بالإضافة إلى ذلك، يوفّر المغرب مزايا تجذب المستثمرين من جميع أنحاء العالم، من قبيل الاستقرار السياسي والموقع الجغرافي الاستراتيجي والوصول المباشر إلى أسواق أوروبا وأفريقيا والبيئة الملائمة للأعمال التجارية والبنية التحتية القوية والحديثة والمواهب الفذّة التي تُدَرَّس في اثنتين من أفضل الجامعات في أفريقيا، إضافةً إلى أسلوب حياة فريد وجودة حياة مُحسّنة.

مراكش: مدينة في طليعة الاستدامة

مدفوعةً بالإرادة الصلبة لملك المغرب، ولتحقيق الهدف المتمثل في توليد 52 في المائة من الطاقة من مصادر متجددة بحلول عام 2030، تتيح مدينة مراكش للمستثمرين الفرصة لوضع القليل من “مراعاة البيئة” في حافظات أعمالهم وإزالة الكربون من القطاعات العالمية.

ويُمثّل هذا الحدث فرصةً لاستكشاف التنوّع والغنى الثقافي لمراكش، ما يشجع ويسهل الاستثمارات الأجنبية في قطاعات متعددة، مثل الأعمال التجارية الزراعية والسياحة والقطاعات الإبداعية والطاقة المتجددة والخدمات اللوجستية نقل الأعمال إلى الخارج وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

إنّ تحقيق فرص الاستثمار هذه جاء حصيلة الإصلاحات المتعددة وآليات التسهيل التي تعمل على تقديم حوافز كثيرة لتحفيز الاستثمار (حتى 30 في المائة من مبلغ الاستثمار الإجمالي) وتحسين مناخ الأعمال والقدرة التنافسية للقطاع الخاص.

وأسهمت اتفاقيات تجنّب الازدواج الضريبي التي تجاوزت 50 اتفاقية وغياب القيود المفروضة على نسبة رأس المال والإعادة الحرة للأموال بصفتها عوامل مؤثرة تمكّن المنطقة من توفير بيئة قانونية ومالية حديثة وجذابة بشكل خاص.

وفي إطار فعاليات يوم المستثمرين في مراكش، حضر المستثمرون الدوليون استعراضاً مُباشراً لهذه المزايا التي تعزز سهولة القيام بالاستثمارات في مراكش وتزيد الشفافية، مثل تقليص الإجراءات الجمركية والدعم المُخصص من قبل المركز الجهوي للاستثمار لجهة مراكش- آسفي.

وتضمَّن الحدث حلقة نقاشية حول فرص الاستثمار المرتبطة بالبيانات، تلاها حفل توزيع جوائز المستثمرين في مراكش صُمم للاحتفاء بالمستثمرين الرئيسيين في المنطقة.

للاطلاع على الحدث ومعرفة المزيد حول فرص الاستثمار في مراكش، يُرجى زيارة الموقع الالكتروني التالي: www.marrakechinvest.ma


لمحة:
يُعدّ المركز الجهوي للاستثمار لجهة مراكش- آسفي مؤسسة عامة تهدف لتسهيل ودعم وتشجيع الاستثمارات في منطقة مراكش – آسفي.

المصدر: “ايتوس واير”