لا تزال بيانات دولة الإمارات الصادرة عن “أكرونيس” تُظهر أن الحماية الإلكترونية أمر لا يمكن الاستغناء عنه

لا تزال بيانات دولة الإمارات الصادرة عن “أكرونيس” تُظهر أن الحماية الإلكترونية أمر لا يمكن الاستغناء عنه

22 مارس، 2022 Off By AETOSWire

الإمارات العربية المتحدة، دبي : أعلنت شركة “أكرونيس”، الرائدة عالميًا في مجال الحماية الإلكترونية، أن عمليات الكشف عن البرامج الضارة اليومية في الإمارات العربية المتحدة شهدت ارتفاعًا في شهر مارس – وهو اتجاه مقلق يكشف عن الحاجة الماسة إلى الأمن السيبراني في المنطقة خاصة للشركات صغيرة الحجم.

أشار السيد / “كانديد ويست”، نائب رئيس “أكرونيس” للحماية الإلكترونية في حديثه قبيل معرض ومؤتمر الخليج العالمي لأمن المعلومات (GISEC) لهذا العام بأن دولة الإمارات أصبحت موضع تركيز حاد هذا الشهر بسبب زيادة حالات البرامج الضارة.

لا تزال بيانات دولة الإمارات الصادرة عن “أكرونيس” تُظهر أن الحماية الإلكترونية أمر لا يمكن الاستغناء عنه

قال السيد / “كانديد”: “على مدار الأسبوعين الماضيين، شهدنا تسارعًا في ازدياد التهديدات الإلكترونية الجديدة، مما يعطي مؤشرًا مقلقًا. تشير أحدث بياناتنا إلى أنه في الفترة بين 3 – 11  مارس 2022 زادت عمليات اكتشاف البرامج الضارة وحدها بنسبة 122 %. وبالتالي يوضح هذا أن مجرمي الإنترنت يعملون بكثافة على تطوير الأدوات والحيل التي تمكنهم من مواجهة حلول الحماية الإلكترونية الجاري استخدامها. على الرغم من ذلك، فنحن في “أكرونيس” نحاول دائمًا استباق المهاجمين بخطوة للأمام بفضل استخدامنا لتقنيات تعلّم الآلة (ML) والذكاء الاصطناعي (AI). لقد ساعدتنا هذه المعلومات في تعزيز حلولنا للحماية الإلكترونية لحماية مستخدمي الإنترنت من التهديدات الإلكترونية المتنامية والمستمرة “.

على الصعيد العالمي، نجحت “أكرونيس” بحظر أكثر من متوسط 12,640 هجومًا إلكترونيًا شهريًا ببرنامج الفدية خلال الربع الرابع من عام 2021 – بقفزة قدرها 0.2 % مقارنة بالربع الثالث من عام 2021. في نفس الفترة، منعت حلول “أكرونيس” للحماية الإلكترونية أيضًا 1,156,773 هجومًا بالبرامج الضارة في المتوسط شهريًا، مما يمثل قفزة بنسبة 74% مقارنة بالربع الثالث. كما نجحت “أكرونيس” في حظر أكثر من ثلاثة ملايين رابط إلكتروني (URL) ضار في المتوسط شهريًا مما يدل على فعالية النهج الإستراتيجي والتقنية المستخدمة.

فيما يخص المعرض المنتظر، سيحضر الفريق المحلي بأكمله في معرض ومؤتمر الخليج العالمي لأمن المعلومات (GISEC) في الفترة من 21 – 23 مارس في جناح عرض (A50)، ويسعده تلقي الأسئلة وتقديم العروض الحية للزائرين.

معلومات عن أكرونيس

تُوحّد شركة أكرونيس بين حماية البيانات والحماية السيبرانية لتقدم لزبائنها حماية سيبرانية متكاملة ومؤتمتة، تمكنهم من مواجهة تحديات السلامة وإتاحة الوصول والخصوصية والأصالة والأمن (SAPAS) لهذا العالم الرقمي الحديث. تقدّم أكرونيس حماية سيبرانية فائقة لكل من البيانات والتطبيقات والأنظمة؛ وذلك بواسطة البرامج المبتكرة المتقدمة لمكافحة البرمجيات الخبيثة وحلول النسخ الاحتياطي والتعافي بعد الكوارث وحلول إدارة حماية النقاط النهائية بواسطة الذكاء الاصطناعي، كل ذلك بفضل ما تتمتع به نماذج النشر المرنة لأكرونيس التي تناسب احتياجات مقدمي الخدمات ومحترفي مجال تقنية المعلومات. كما يمكن لأكرونيس حماية أي بيئة تقنية؛ بداية من البيئة السحابية مرورًا بالبيئات الهجينة وحتى البيئات الموجودة بالمباني والمواقع بسعر منخفض ومتوقع، وذلك بفضل تقنية مكافحة البرمجيات الخبيثة بواسطة الذكاء الاصطناعي وتقنية مصادقة البيانات بواسطة البلوكتشين. تأسست أكرونيس في سنغافورة عام 2003 وأدرجت في سويسرا عام 2008، ولديها حاليًا أكثر من 2,000 موظف في 34 موقعًا حول العالم. تحظى حلول الشركة التقنية بثقة أكثر من 5.5 مليون مستخدم منزلي و 500,000 شركة بالإضافة إلى فرق رياضية محترفة من الدرجة الأولى. تتوفر منتجات أكرونيس من خلال 50,000 شريك ومقدم خدمة في أكثر من 150 دولة بأكثر من 26 لغة.

*المصدر: “ايتوس واير”