الكشف عن تكنولوجيا رائدة لتحلية المياه في أسبوع المياه بنسخته المقبلة خلال معرض إكسبو دبي العالمي

الكشف عن تكنولوجيا رائدة لتحلية المياه في أسبوع المياه بنسخته المقبلة خلال معرض إكسبو دبي العالمي

15 مارس، 2022 Off By AETOSWire

بودابست، المجر-(بزنيس واير/“ايتوس واير”): خلال عام 2018، طُبعت لافتات تبلغ مساحتها أكثر من 340 مليون متر مربع في أوروبا. ولو قمنا بربط جميع هذه اللافتات معاً ونشرها على مساحة واحدة، فقد تغطي ما يقرب من ثلاثة أرباع العاصمة المجرية بودابست.

عادةً ما يستخدم القيّمون على الفعاليات مثل المعارض والمؤتمرات أعداداً هائلة من اللافتات. لسوء الحظ، لا يُعاد تدوير سوى 1 في المائة فقط من هذه اللافتات بعد استخدامها، وهي تستغرق قروناً لكي تتحلل.

في غضون ذلك، يواجه المزيد من دول العالم شبح الجفاف. وبحسب خبراء المناخ، تركت عملية الاحتباس الحراري العالمي المتواصلة تأثيراً كبيراً على عدد متزايد من المدن والمناطق الزراعية – فضلاً عن الكثير من المنازل – وأدّت إلى معاناتها من شح المياه.

الكشف عن تكنولوجيا رائدة لتحلية المياه في أسبوع المياه بنسخته المقبلة خلال معرض إكسبو دبي العالمي

عصفوران بحجر واحد

على أمل إيجاد الحلول لهاتين المشكلتين، قامت ثلاث شركات من أوروبا الشرقية بتطوير تكنولوجيا مبتكرة لتحلية المياه تعتمد بشكل كبير على المواد المعاد تدويرها – وخاصة اللافتات. ووفقاً للمشاركين في المشروع، ستساهم هذه التكنولوجيا الرائدة الخالية من الانبعاثات الكربونية بإيصال المياه إلى الأماكن التي هي في أمس الحاجة إليها.

ويوضح إندري كودولانيي، المتحدث باسم المشروع قائلاً: “تستند المبادرة إلى تكنولوجيا الوحدات، على غرار استخدام الألواح الشمسية”. وأضاف: “يمكن تركيب وحدات تحلية المياه ضمن النظام، استناداً إلى مستويات الإنتاج المطلوبة”. هذا ويمثل كودولانيي أيضاً “بزنيس رالي هانجري كي إف تي”، وهي إحدى الشركات الثلاث المشاركة في المشروع.

وتشارك أيضاً في هذه المبادرة المناخية كلّ من الشركتين الرائدتين في التكنولوجيا في أوروبا الشرقية – وهما “إجريويرك” المحدودة المجرية و”آرت بايزيك إس. آر. أو” السلوفاكية. ويتمثل الهدف النهائي للمشروع، بحسب كودولانيي، في “تحقيق توازن بين كفاءة التكاليف والوعي البيئي”.

“تجهيز التكنولوجيا والبدء في تشغيلها في أسرع وقت ممكن”

ستعرض الشركات الثلاث تقنيتها الرائدة خلال “أسبوع المياه” بنسخته المقبلة خلال معرض إكسبو دبي العالمي (في الجناح المجري)، والذي سوف يقام في الفترة الممتدة من 20 إلى 26 مارس. ومن المتوقع أن يستقطب الحدث وفوداً عدّة، تضمّ مستثمرين محتملين من جميع أنحاء العالم.

وأضاف كودولانيي: “نأمل أن يساعدنا الانتشار الذي سوف نكتسبه في معرض إكسبو دبي العالمي في تطوير التكنولوجيا وتشغيلها في أسرع وقت ممكن”. وأضاف: “يشكّل الوقت عنصراً بالغ الأهمية، سيّما في ضوء المخاطر التي يشكّلها الاحتباس الحراري على المناخ”.

للمزيد من المعلومات حول المشروع، يُرجى زيارة الرابط الإلكتروني التالي: www.greendesert.eco.

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

*المصدر: “ايتوس واير”

 27 total views,  1 views today