ميماك أوجلفي تُعيّن أول رئيس إقليمي للتطوير والنمو المؤسسي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

ميماك أوجلفي تُعيّن أول رئيس إقليمي للتطوير والنمو المؤسسي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

15 فبراير، 2022 Off By DGNgate

سامر عبود، المدير العام الحالي للشركة في المملكة العربية السعودية ولبنان والعراق سيباشر مهامه الجديدة بشكلٍ فوري.

تأتي هذه الخطوة في إطار استراتيجية النمو الإقليمي للوكالة، تحت قيادة الرئيس التنفيذي ديفيد فوكس.

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 14 فبراير 2022 : أعلنت شركة “ميماك أوجلفي”، عن تعيين سامر عبود، المدير العام الإقليمي، كأول رئيس إقليمي للتطوير والنمو المؤسسي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. سيعمل عبود على توسيع نطاق صلاحياته ومهامه، وفي الوقت نفسه سيواصل القيام بمسؤولياته الحالية في المملكة العربية السعودية ولبنان والعراق، حيث قاد تطوير ونمو أنشطة الوكالة في هذه الأسواق  على مدار السنوات الست  الماضية.

يأتي استحداث الدور القيادي الجديد، لدفع وتيرة النمو لمواكبة الاتجاهات العصرية في قطاع الاتصال والتسويق من خلال وحدات الأعمال الخمس للوكالة: الإعلان والعلامة التجارية والمحتوى، العلاقات العامة، الرعاية الصحية والتجارب الرقمية وآليات النمو والابتكار. وسيعمل عبود بشكلٍ وثيق مع الرئيس التنفيذي للوكالة، ديفيد فوكس، وقادتها الإقليميين والمدراء التنفيذيين في الأسواق التي تتواجد فيها الوكالة، لقيادة استراتيجيات السوق والاستجابة لمصالح واحتياجات العملاء، بهدف تحقيق النجاح المستدام عبر مكاتب الوكالة الـ 11 والمنتشرة في تسعة بلدان.

تأتي هذه الخطوة، كجزء من استراتيجية أوسع نطاقاً، تقوم على مواصلة تعزيز تقديم الحلول الإبداعية العصرية، وذلك لتلبية احتياجات العلامات التجارية التي تشهد تطورًا متسارعًا.  وهذا من شأنه أن يساهم في تحقيق وعد الوكالة وتطلعاتها بأن تكون الشريك الإبداعي الأول على مستوى المنطقة ومنصة لتمكين التحول والتطور الثقافي والاجتماعي والاقتصادي لمجتمعات المنطقة.

وقال سامر عبود، الرئيس الإقليمي للتطوير والنمو المؤسسي الذي تم تعيينه مؤخراً: “شكّلت سنة 2021، عاماً تحولياً بالنسبة لشركة ميماك أوجلفي، حيث نجحنا في تخطي تحديات جائحة كوفيد-19 من خلال وسائل اتصال وتواصل مبتكرة وفعالة، كانت مصدر إلهام للعلامات التجارية والأفراد لإحداث التأثير الإيجابي على مستوى المنطقة “.

وأضاف”يشرفني ويسعدني أن أتولى هذا الدور، وأتطلع إلى جذب المزيد من المواهب الفذة والعملاء إلى وكالتنا من خلال الأعمال المؤثرة والمُبتكرة “.

من جهته قال ديفيد فوكس، الرئيس التنفيذي لشركة ميماك أوجلفي: “إن رصيد انجازات سامر الحافل بالنجاحات في بناء فرق عمل متميزة وناجحة في الأسواق التي تنطوي على تحديات كبيرة، وإبراز أفضل الممارسات العالمية وتقديم تقنيات وتكنولوجيات جديدة واستراتيجيات نمو مبتكرة لوكالتنا وعملائنا، تشكل بحد ذاتها دليلاً واضحاً على أنه جدير بتولي هذا الدور”.

وأضاف فوكس”نجح عبود في إطلاق مكتبنا في الدوحة في العام 2012، وعمل على تطويره وتحقيق النمو المنشود ليصبح أحد أهم الأسواق التي نتواجد فيها، قبل أن ينتقل إلى إدارة مجموعة من الأسواق الإقليمية، ولقد أثبت مرة تلو الأخرى من خلال أسلوبه الذي يتسم بالديناميكية والمرونة والشغف، قدرته على قيادة فرق بارعة لتحقيق النجاح المستدام. وهذا بالتحديد ما يتطلبه الدور والمهام الجديدة، وهو العمل على تحقيق هذه النجاحات المستدامة لجميع العملاء عبر جميع وحدات الأعمال وفي جميع الأسواق. وأتوجه بالتهنئة إلى سامر على هذه الترقية التي يستحقها وأتطلع إلى مشاركة المزيد من النجاحات معه ومع شبكتنا”.

يتمتع سامر عبود بخبرة طويلة تمتد على مدى أكثر من عشرين عاماً، لتشكل أساساً متيناً للانطلاق في مهامه الجديدة، حيث عمل مع العديد من العلامات التجارية العالمية والهيئات الحكومية عبر مجموعة من الأسواق. وسينطلق في مهامه كرئيس إقليمي للتطوير والنمو المؤسسي، بعد عامٍ شهد نجاحات مميزة حيث تجاوزت المنطقة التي يديرها الأهداف المتوخاة للعام 2021، من خلال تقديم الخدمات والحلول لعملائها المميزين والمشاريع البارزة في الأسواق النامية.

وساهمت ميماك أوجلفي خلال العام 2021، بشكلٍ كبير في نجاح أوجلفي في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، حيث كانت المنطقة التي حازت على أكبر قدر من التميّز في إطار الشبكة الأكثر حصولاً على الجوائز والتكريم في العالم. بالإضافة إلى ذلك، حاز أكبر مكاتبها في الإمارات العربية المتحدة على المرتبة الثامنة بين أفضل وكالات “وارك” WARC المتخصصة في أبحاث وكالات الإعلان والسوق، في العالم.

نبذة عن وكالة “ميماك أوجلفي:

أسس الراحل إدمون مطران شركة الشرق الأوسط للتسويق والإعلان (ميماك) في البحرين في العام 1984، لتصبح جزءاً من شركة أوجلفي العالمية في العام 1998.

أوجلفي شبكة إبداعية متكاملة حائزة على عدة جوائز مرموقة خولتها دخول قائمة مجلة “فورتشن جلوبال” لأفضل 500 شركة. تضم الشركة أكثر من 120 مكتباً في 83 بلداً، منها 12 مكتباً في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وتوفر الشركة مجموعة من الخبرات وخدمات التصميم والتواصل التي تلبي مختلف احتياجات العلامات التجارية عبر التركيز على تطوير 6 قدرات أساسية هي: استراتيجية العلامة التجارية، الإعلان، إشراك العملاء والتجارة ، العلاقات العامة والجهات المؤثرة، التحول الرقمي والشراكات.

“أوجلفي” جزء من مجموعة “دبليو بي بي WPP المدرجة في بورصة “ناسداك” تحت الرمزWWPGY . للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الرابط الإلكتروني www.memacogilvy.com  أوwww.ogilvy.com ، أو متابعة “أوجلفي” على “تويتر” عبر @Ogilvy و”فيسبوك” عبرwww.facebook.com/Ogilvy.