من بانكوك إلى العالم أجمع: فعالية العدّ التنازلي السنوية في مركز “سنترال وورلد” تستقبل عام 2024 بطريقة مبهرة

بانكوك، تايلاند —

احتشد مئات الآلاف من الأشخاصفي ساحة “سنترال وورلد” وسط مدينة بانكوك لتوديع سنة 2023 الآفلة من خلال المشاركة في الأجواء الاحتفالية لفعالية العدّ التنازلي المبهر، للترحيب بعام 2024″، ، التي نظمتها شركة “سنترال باتانا”، وهي شركة التطوير العقاري الرائدة في تايلاند. ولا تزال ساحة “سنترال وورلد”، التي تُعدّ بمثابة ساحة “تايمز سكوير آسيا”، الوجهة الأشهر للاحتفال بليلة رأس السنة منذ أكثر من عقدين من الزمن، ما يعزز مكانتها كالوجهة الأولى لفعاليات العدّ التنازلي الترفيهية في تايلاند.

من بانكوك إلى العالم أجمع: فعالية العدّ التنازلي السنوية في مركز "سنترال وورلد" تستقبل عام 2024 بطريقة مبهرة

وقد احتشد مئات الآلاف من الأشخاص للمشاركة في هذه اللحظة التاريخية، وبدأوا العد التنازلي بصوت واحد لاستقبال عام 2024، وسط عرض مذهل من الألعاب النارية التي غطت سماء المدينة والعروض الضوئية المستقبلية على أكبر شاشة بانورامية في العالم. وبلغت الإثارة ذروتها مع العروض الموسيقية الحماسية التي قدمتها نخبة من أبرز الفنانين، بما في ذلك نجم الكيبوب يونغجاي (Youngjae) من فرقة GOT7، ونجم ​​السيبوب باتريك-ناتوات فينكلر (Patrick-Nattawat Finkler)، وأفضل المواهب التايلاندية بما في ذلك بيه بيه كريت (PP Krit)، وبيلكين-بوتثيبونغ (Billkin-Putthipong)، ​​وبوكيليون (BOWKYLION)، ونونت ثانونت (Nont Thanont)، وإنك ورونثورن (Ink Warunthorn). وقد أبهر الفنانون الذين تجاوز عددهم الـ65 فناناً حائزاً على جوائز الحضور بأدائهم المتميّز وألهبوا المسرح لضمان تجربة لا تُنسى.

وأعرب الدكتور ناتاكيت تانغبونسينثانا (Nattakit Tangpoonsinthana)، الرئيس التنفيذي لشؤون التسويق في شركة ” سنترال باتانا”، عن فخره للتمكن من خلق لحظات تُحفر في الذاكرة، مشدداً على أهمية هذه الفعالية في احتفالات العام الجديد في تايلاند. وقد أصبحت فعالية العد التنازلي لاستقبال عام 2024 في “سنترال وورلد” في بانكوك رمزاً للفرح، موازيةً بذلك أشهر فعاليات العد التنازلي التي يتمّ تنظيمها في جميع أنحاء العالم. تجدر الإشارة إلى أن فعالية العدّ التنازلي في “سنترال وورلد” عُرضت على مدى خمسة أعوام متتالية في ساحة “تايمز سكوير” في نيويورك، ، ما شكّل تتويجاً للاحتفالات العالمية بليلة رأس السنة.

وفي توديع العام الماضي، شهدت الاحتفالية عرضاً مستقبلياً للألعاب النارية غامراً بزاوية 180 درجة، مزج بسلاسة بين الألعاب النارية الحقيقية والعروض الفنية الضوئية الآسرة على شاشة بانورامية. ويسهم هذا الحدث المميز، الذي يستضيف نخبة من فناني موسيقى الكيبوب والسيبوب والتيبوب على نفس المسرح، في إضفاء أجواء ممتعة على احتفاليات نهاية العام، فضلاً عن تعزيز اقتصاد البلاد.

بالإضافة إلى ذلك، قُسّمت عروض الفنانين المشاركين إلى خمس فئات آسرة، وهي العرض المستقبلي، والعرض الرئيس، والعرض المشترك، والعرض الأسطوري الجديد، والعرض الظاهرة. وتم تصميم كل فقرة من فقرات هذه الفعالية بدقة من قبل الفنانَين التايلانديين الشهيرين، باي-ثانا ساينجسورن (Pai-Thana Saengsorn) ونويا-جاكريت أنانتاكول (Nuea-Jakkrit Anantakul)، موجهين رسالة قوية تحمل في سطورها معاني الأمل والإبداع والتعاون والتميّز والاحتفال.

ومع إسدال الستار على عام 2023، تركت فعالية العد التنازلي لاستقبال عام 2024 في “سنترال وورلد” في بانكوك بصمة غير قابلة للمحو، تفتح فصلاً جديداً في تاريخ احتفالات رأس السنة.