“الطاقة والبنية التحتية” تتلقى أكثر من 103 ألاف طلب خدمة رقمية منذ بداية العام

“الطاقة والبنية التحتية” تتلقى أكثر من 103 ألاف طلب خدمة رقمية منذ بداية العام

20 يوليو، 2022 Off By DGNgate

 & التحول الرقمي ساهم في إحداث أثر إيجابي على الأفراد والمجتمع والبنية التحتية والبيئة والمحافظة على الموارد الطبيعية

كشفت وزارة الطاقة والبنية التحتية. أن إجمالي عدد الطلبات التي تلقتها عبر منصاتها الالكترونية المختلفة بلغت 103 ألاف و286 طلب. منذ بداية العام وحتى يونيو الجاري. منها 52 ألفاً و225 طلباً تختص بقطاع إسكان المواطنين. مقابل 51 ألفاً و61 طلباً ترتبط بقطاعات الطاقة والبنية التحتية.

ارتفاعاً ملحوظاً في الاعتماد على الخدمات الرقمية

وثمنت الوزارة جهود المتعاملين الذين التزموا بمنظومة التحول الرقمي. بما يعكس حسهم الوطني وتعاونهم في إنجاح المشاريع الإستراتيجية التي تنفذها حكومة دولة الإمارات… وأوضحت الوزارة أن العام الجاري شهد ارتفاعاً ملحوظاً في الاعتماد على الخدمات الرقمية التي توفرها الوزارة عبر موقعها الإلكتروني وتطبيقها الذكي. ما ساهم في إحداث أثر إيجابي كبير على الأفراد والمجتمع والبنية التحتية والبيئة.

وأكدت وزارة الطاقة والبنية التحتية أنها تبذل قُصارى جهدها للارتقاء بخدماتها سواء من حيث جودتها أو سرعة تقديمها للمتعاملين من شرائح المجتمع كافة. وذلك في إطار التزامها بتوجيهات حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة والقيادة الرشيدة الرامية إلى راحة الجمهور ومواكبة تطلعاتهم. بما يعزز مكانة الدولة بوصفها مكاناً حقيقياً للسعادة وجودة الحياة.“الطاقة والبنية التحتية” تتلقى أكثر من 103 ألاف طلب خدمة رقمية منذ بداية العام

وقالت:” التزاماً منّا بوعد حكومتنا الرشيدة. وفّرنا قنوات خدمة موحدة ومتنوعة ومتناسقة. تناسب رغبة المتعاملين عبر واجهة حكومية موحدة. لتكون ركناً خامساً من أركان وعدنا لخدمات المستقبل… ولطالما حرصت الوزارة على تصميم خطط ومبادرات تساعدها على تطوير خدماتها وتحسين نتائج أدائها. بما يحقق تطلعات القيادة الرشيدة. وتطوير منظومة العمل. والبناء على التجارب الناجحة. من خلال التعرف إلى أفضل الممارسات الحكومية. وهو ما يشكل عاملاً رئيساً في دعم مسيرة البناء والتنمية التي تنتهجها دولة الإمارات”.

وأضافت:” لقد دأبت الوزارة على تطوير رحلة المتعامل. وخفض المستندات المطلوبة. وتسهيل الإجراءات. واستخدام التقنيات الحديثة. ووضع خطط عاجلة متطورة لتطوير خدماتها والارتقاء بها إلى مستويات متميزة. وذلك انطلاقاً من رؤية وزارة الطاقة والبنية التحتية وسعيها الحثيث لتطوير خدمات طموحة قادرة على مواكبة التطور الحاصل في الدولة بمختلف المجالات. وتلبية الاحتياجات المستقبلية لأبناء وبنات الإمارات. وبما يعزز خطوات الوزارة نحو تحقيق الريادة العالمية في قطاعات الطاقة والبنية التحتية والإسكان والنقل. ويدعم مستهدفات الدولة للخمسين عاماً المقبلة. ومئوية الإمارات 2071.

الجدير بالذكر أن وزارة الطاقة والبنية التحتية توفر 124 خدمة رقمية عبر موقعها الإلكتروني وتطبيقها الذكي. ويمكن التقديم عليها بسهولة. إذ تستهدف الوزارة من خلال عملها رفع جودة خدماتها الرقمية وتحقيق نسب رضا عالية. بحيث يكون الحصول على الخدمات أسهل وأسرع وأبسط. بما يعزز مفهوم الحكومة الذكية. ويحقق التكامل الحكومي. مما يساهم في تحقيق رضا وسعادة المتعاملين.

 48 total views,  1 views today