ضمن ملتقى مستقبل الاستثمار في الطاقة والبنية التحتية ” رؤية شبابية طموحة”

ضمن ملتقى مستقبل الاستثمار في الطاقة والبنية التحتية ” رؤية شبابية طموحة”

16 يونيو، 2022 Off By DGNgate

مجلس شباب “الطاقة والبنية التحتية” يناقش مستقبل الاستثمار والاستدامة المالية

نظم مجلس شباب وزارة الطاقة والبنية التحتية بالتعاون مع إدارة الاستدامة المالية والاستثمار بالوزارة، ملتقى مستقبل الاستثمار في الطاقة والبنية التحتية ” رؤية شبابية طموحة”، بهدف تعزيز النقاشات والحوارات المثمرة في مجالات ترسيخ مشاركتهم في بناء مستقبل مستدام، ومواكبة لنهج الدولة في بناء القدرات والممكنات من أجل الحفاظ على استدامة الموارد المالية والاستثمار الأمثل في مشاريع البنية التحتية، بما يعود بالنفع على المجتمع، ويدعم مستهدفات الدولة للخمسين عاماً القادمة.

ضمن ملتقى مستقبل الاستثمار في الطاقة والبنية التحتية ” رؤية شبابية طموحة”

وناقش المشاركون في الملتقى، الذي عقد في مقر مركز الشباب بإمارة دبي، العديد من الموضوعات الداعمة لمنظومة الاستثمار والاستدامة المالية ذات الارتباط باختصاص وزارة الطاقة والبنية التحتية، ومن أبرزها طبيعة التشريعات المستقبلية، لا سيما الخاصة بتطوير مستقبل الاستثمار بمشاريع البنية التحتية بهدف تحقيق الاستدامة المالية، واستخدام عائداتها في تحسين المرافق وتعزيز جودة البنية التحتية في الإمارات، ما يدعم ريادتها العالمية في هذا المجال.

وأكد المشاركون أهمية تطوير النظم والآليات الكفيلة بتعزيز الاستدامة المالية، والتركيز على الاستثمار في مشاريع البنية التحتية والطرق الاتحادية بما يحقق عائداً مالياً يساهم في دعم المشاريع التنموية التي تضطلع وزارة الطاقة والبنية التحتية بمسؤولية تنفيذها على مستوى الإمارات.

وقال المهندس أحمد الحمادي مدير إدارة الاستدامة المالية والاستثمار:” يأتي تنظيم ملتقى مستقبل الاستثمار في الطاقة والبنية التحتية ” رؤية شبابية طموحة”، مواكبة لتوجهات الحكومة وانطلاقا من حرص وزارة الطاقة والبنية التحتية على تعزيز مشاركة الكوادر الشابة في البناء والتطوير وتوليد الأفكار الخلاقة الداعمة لمشاريع التحول الكبرى وبرامج العمل المتكاملة، من خلال استلهام أفكار الشباب ودعم مشاركتهم في بناء مستقبل مستدام، والاستماع إلى صوتهم وأفكارهم القابلة للتطبيق بما يحقق التنمية المستدامة”.

وأضاف:” نسعى إلى مواكبة توجهات حكومة الإمارات من خلال الاستثمار في الشباب الإماراتي لرسم ملامح مستقبل مزدهر، وتحقيق النهضة الشاملة ومواصلة مسيرة التطوير والنماء، عبر توفير مناخ ملائم لتمكين الشباب في مختلف القطاعات، وتفعيل دورهم، واستثمار طاقاتهم ومواهبهم باعتبارهم الركيزة الأساسية في بناء الحاضر والمستقبل الواعد الذي نتطلع إليه جميعاً، ولتكون الإمارات بسواعد أبنائها من أفضل دول العالم في جميع المجالات، وكلنا ثقة بأن ازدهار بلادنا سيتحقق بإذن الله بتميز شباب الإمارات، وبالاستفادة من أفكارهم الخلاقة لبناء مستقبل الوطن”.

وأثنى الحمادي على الأفكار التي طرحها المشاركون خلال الملتقى، لافتا إلى أنه سيتم متابعة ما قدمه الشباب من أفكار خلاقة ودراستها بجدية وتطبيقها والاستفادة منها في تطوير منظومة العمل، مؤكداً دعم القيادة الرشيدة للشباب وتحفيزهم، واستهاض طاقاتهم لخدمة الوطن.

كما قال: ” تولي وزارة الطاقة والبنية التحتية اهتماما استثنائياً بالاستثمار في مشروعات البنية التحتية، باعتبارها القاطرة التي تقود مسيرة النمو والتطور في باقي القطاعات، ونحن في الوزارة نسعى من خلال عملنا إلى وضع الحلول الناجحة التي من شانها دعم توجه الدولة في ذلك المجال”.