كاشيو تستعرض حلّها المبتكر لإدارة النفقات المؤسساتية في معرض “الشرق الأوسط للمدفوعات السلسة 2022”

كاشيو تستعرض حلّها المبتكر لإدارة النفقات المؤسساتية في معرض “الشرق الأوسط للمدفوعات السلسة 2022”

27 مايو، 2022 Off By DGNgate

سيتعرف المشاركون والحضور على ميزات منصة إدارة النفقات الشاملة وحلّها الرائد للشركات الصغيرة والمتوسطة والشركات الناشئة وغيرها من الشركات في كافة أرجاء المنطقة.

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 26 مايو 2022 – أعلنت كاشيو (Qashio)، شركة التكنولوجيا المالية، والتي تتخذ من دولة الإمارات العربية المتحدة مقراً لها، عن مشاركتها في معرض “الشرق الأوسط للمدفوعات السلسة 2022″، القمة التكنولوجية البارزة في مجال المدفوعات السلسة والتقنيات المالية والمصرفية والتجزئة والتجارة الإلكترونية وبطاقات التعريف الشخصية. وباعتبارها منصة رائدة لإدارة نفقات الشركات، تستعرض كاشيو خلال المعرض آلية عملها كمنصة تتبع كافة النفقات في الوقت الفعلي،  وتساهم في أتمتة عمليات المحاسبة، وتقدم تقاريراً فورية تمنح الشركات رؤية أفضل وتحكماً حقيقياً في نفقاتها، لتمكينها من اتخاذ قرارات مستنيرة بشأن التدفق النقدي فيها. كما تم ترشيح كاشيو لجائزة معرض “الشرق الأوسط للمدفوعات السلسة 2022” عن فئة “البطاقة الأكثر ابتكاراً للعام”، إلى جانب نخبة من أكبر وأبرز الشركات في المنطقة، مثل بنك المشرق وبنك الإمارات الإسلامي وماجد الفطيم وغيرها.

وجدت دراسة أجرتها مؤسسة “هاب سبوت” في عام 2019 أنّ 43٪ من الشركات لا تزال تدير تقارير نفقاتها يدوياً، وهي مهمة شاقة ومكلفة ومعرضة للخطأ البشري. في المتوسط، يكلّف إعداد تقرير نفقات واحد 58 دولاراً، بينما تكلّف مراجعته وتصحيحه 52 دولاراً إضافياً، مع وجود الأخطاء في أكثر من 19٪ من تقارير النفقات. يؤدّي إعداد تقارير النفقات على ذلك النحو إلى خسارة فادحة للوقت والمال. أفاد 82٪ من بين الشركات التي استثمرت في التكنولوجيا أو تخطط للاستثمار فيها لتسهيل إدارة نفقاتها أن تبسيط عملية إعداد تقارير النفقات للموظفين وقسم الموارد البشرية هو السبب الرئيسي وراء قيامهم بهذه الخطوة.

كاشيو تستعرض حلّها المبتكر لإدارة النفقات المؤسساتية في معرض “الشرق الأوسط للمدفوعات السلسة 2022”

يُعتبر هذا الأمر بالغ الأهمية، خاصة للشركات الصغيرة والمتوسطة والشركات الناشئة، والتي غالباً ما تتقيّد بميزانيات أكثر صرامة وتحتاج إلى تتبع كافة نفقاتها بدقة. وفقاً لمجموعة أبردين، لا تمتلك 47٪ من الشركات الصغيرة بروتوكولاً محدداً لتقديم تقارير نفقاتها، وقد يستغرق الأمر 7.3 أيام في المتوسط ​​للشركات الصغيرة للموافقة على تقرير النفقات وسدادها. هنا تبرز أهمية منصة متخصصة مثل كاشيو لحل نقاط الضعف في إدارة النفقات للشركات الصغيرة.

وبهذه المناسبة، علّق السيد أرمين مرادي، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي في كاشيو، قائلاً: “تُعتبر إدارة النفقات واحدة من أكثر العمليات المكلفة لأي شركة، ومن المدهش أن نرى أن العديد الشركات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لا زالت تدير نفقاتها وعمليات المحاسبة فيها يدوياً، وما يترتب عليه ذلك من الإيصالات الورقية والملاحظات المكتوبة بخط اليد، لتكون النتيجة، للأسف، هي تتبع نفقات الشركة ومدفوعاتها بشكل خاطئ. في كاشيو، نتفهم المخاوف التي تواجهها الشركات والمؤسسات في المنطقة؛ ونهدف، عبر طرح بطاقات حلول إدارة النفقات المؤسساتية، إلى تبسيط إدارة النفقات للإدارات المالية مما يجعلها أكثر كفاءة وسرعة وخالية من الأخطاء. نحن في غاية الحماس لتواجدنا في أحد أبرز وأهم المعارض ونقطة التقاء ألمع العقول المبتكرة في مجالات المدفوعات السلسة والتقنيات المالية والمصرفية وتقديم حلنا إلى أكبر شريحة من الشركات.”

المبتكر من جناحها في “قرية الشركات الناشئة”، المنطقة الرئيسية في “معرض الشرق الأوسط للمدفوعات السلسة 2022” الهادفة لخلق فرص للتعاون بين الشركات الناشئة والمستثمرين والشركات متعددة الجنسيات، ستسلط كاشيو الضوء على حلها. هذا وسيلقي السيد أرمين مرادي، المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي لشركة كاشيو، كلمة رئيسية في المعرض يوم 1 يونيو 2022، مع عرض تقديمي لمدة 10 دقائق بعنوان، “الوقت هو المال: حافظ عليهما مع بطاقة الشركات” لتسليط الضوء على التحديات والعمليات المكلفة لإدارة النفقات بصورة يدوية، ودور حل كاشيو الشامل في تسهيل ذلك للشركات الناشئة والشركات الصغيرة والمتوسطة. بالإضافة إلى ذلك، ستقدم كاشيو عرضاً تجريبياً لاستقطاب المستثمرين المحتملين لتجربة حل المنصة.

تم إطلاق كاشيو في عام 2021 من قبل رائدي الأعمال المخضرمين أرمين مرادي وجوناثان لاو، وقد دخلت الشركة مؤخراً سوق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجمعت 2.5 مليون دولار أمريكي في جولة التمويل الأولي بقيادة شركة  MSA Novo العالمية لرأس المال المغامر (والتي تزيد قيمة الأصول التي تديرها عن 1.5 مليار دولار أمريكي)، وبدعم من “رالي كاب فينتشور” و “بالم درايف كابيتال”، و “بلاغ أند بلاي فينتشورز”، بالإضافة إلى نخبة من الملائكة الاستراتيجيين الإقليميين ورجال الأعمال والمكاتب العائلية. لدى كاشيو ما يقرب من 100 عميل في جميع أنحاء الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية بما في ذلك : ذلك  Nanaو Grubtech و Carasti وفندق سويس إنترناشونال، بالإضافة إلى قائمة انتظار طويلة من العملاء المحتملين.

ساهمت التكنولوجيا المتطورة بتحسين عدد لا يحصى من العمليات التجارية والارتقاء بها، وإدارة النفقات والمدفوعات ليست استثناءً لتلك القاعدة. لقد أصبحت الشركات أكثر ارتباطاً وفعالية وكفاءة في وقتنا الراهن من أي وقت مضى، خاصة في هذه الأوقات المضطربة، حيث تُعدّ المرونة والشفافية والأتمتة أهم ثلاثة مفاتيح لنجاح إدارة النفقات والمدفوعات. تساعد بطاقة كاشيو وبرنامج الرقابة المالية التي تم تصميمها خصيصاً للشركات على التحكم في الأعمال والشؤون المالية بطريقة لم تكن ممكنة من قبل في المنطقة.

يقام معرض “الشرق الأوسط للمدفوعات السلسة” في مركز دبي التجاري العالمي في الفترة من 31 مايو إلى 1 يونيو 2022.

لمعرفة المزيد عن كاشيو، أو للحصول على نصائح مهمة حول أفضل الممارسات لحلول إدارة النفقات والمدفوعات، الرجاء زيارة موقعنا الإلكتروني:

www.qashio.com

عن كاشيو

كاشيو أول نظام شامل لإدارة نفقات ومدفوعات الشركات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. يسمح هذا النظام الرائد للشركات بإصدار بطاقات لموظفيها على الفور. يتيح هذا الحل الشامل فرصة إصدار بطاقات فعلية أو افتراضية، وصرف الميزانيات، والسماح للموظف باستخدام البطاقة أو تقييد استخدامه لها، وتعيين طبقات الموافقة، والتحقق من الإنفاق. يمكن للشركات تتبع استخدام البطاقة وتحليل الإنفاق والإبلاغ عنه، كل ذلك في الوقت الفعلي.