دراسة جديدة من درايف ويلث تكشف النقاب عن أسرار متعلقة بنفسية المستثمرين الأفراد من 23 دولة حول العالم

دراسة جديدة من درايف ويلث تكشف النقاب عن أسرار متعلقة بنفسية المستثمرين الأفراد من 23 دولة حول العالم

21 أبريل، 2022 Off By AETOSWire

جيرسي سيتي، نيوجيرسي – أطلقت اليوم شركة “درايف ويلث” المحدودة، الرائدة في مجال الاستثمار الجزئي والتمويل المدمج، “ظاهرة المستثمر الجديد: موجة من الفرص”، وهو دليل لفهم عقلية المستثمر الفردي. بسبب ظهور جائحة “كوفيد-19″، فتحت ثورة التجزئة مرحلة جديدة حيث دخلت شرائح ضخمة من المستثمرين الأسواق وغيرت ما يعنيه أن تكون “مستثمراً”. على الرغم من أن سلوكياتهم الاستثمارية قد تبدو شاذة، يكشف دليل “درايف ويلث” عن رؤى ثاقبة في الجانب النفسي وراء عملياتهم التجارية: دافعهم للمشاركة في الأسواق، والأدوات التي يستخدمونها للتداول، والأدوات التي لا يزالون بحاجة إليها في عقد المستثمر الرقمي.

تشمل النتائج الرئيسية من دليل “درايف ويلث” ما يلي:

• أفسحت الحياة عن بُعد المجال للاستثمار عن بُعد: بينما كانت أسواق رأس المال تمر بثورة تكنولوجيا الهواتف المحمولة في السنوات التي سبقت جائحة “كوفيد-19″، أدى التحول المفاجئ والشامل إلى العيش عن بُعد إلى تسريع هذا التحول بشكل كبير وخلق فرصة لجيل جديد من المستثمرين. بدأ 35 في المائة من المستثمرين النشطين مسيرتهم أثناء الجائحة، بما في ذلك المستثمرين من الأسواق الناشئة مثل كوريا الجنوبية (56 في المائة) وإندونيسيا (53 في المائة) والهند (51 في المائة) والفلبين (48 في المائة).

• المستثمرون الجدد هم في الغالب من الشباب: افتتح حوالي نصف مستثمري الجيل “زد” (الذي يلي جيل الألفية) حسابهم الأول خلال الفترة بين مارس 2020 وأغسطس 2021، حيث فتح 59 في المائة من هذا الجيل حسابهم الأول في أمريكا اللاتينية، و68 في المائة في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، و 63 في المائة في الشرق الأوسط، و49 في المائة في إفريقيا، و23 في المائة في الولايات المتحدة. وفي جميع المناطق، كانت النسبة المئوية للمستثمرين الذين تبلغ استثماراتهم أقل من 10000 دولار أمريكي والذين قاموا باستثمارهم الأول خلال هذه الفترة أعلى بكثير من جميع مستويات الثروات الأخرى.

• يتحول المستثمرون البارعون في مجال التكنولوجيا إلى المجال الرقمي: ساعدت التطورات التكنولوجية وقوى السوق في تغذية هذه الموجة الجديدة من المستثمرين. في جميع المناطق، فتح أكثر من 40 في المائة من المستثمرين حساباتهم الاستثمارية الأخيرة على تطبيق جوال وتداول 31 في المائة في الأصول الرقمية كأول استثمار لهم. بغض النظر عن التكنولوجيا المتوفرة، كان الدافع الأكثر شيوعاً لبدء الاستثمار هو الحد الأدنى للحسابات المنخفضة القيمة في 18 من أصل 23 سوقاً شملها الاستطلاع.

وقال بوب كورترايت، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة “درايف ويلث” في هذا السياق: “هذا النموذج الاستثماري الجديد تحركه عوامل تعمل على كسر الحواجز التقليدية أمام الاستثمار. تزيد المنصات المالية المتكاملة إمكانية الوصول إلى الأسواق أكثر من أي وقت مضى، وتسهل تكنولوجيا الهاتف المحمول على المستثمرين من جميع الأعمار الوصول إلى الأسواق من راحة منازلهم”. وأضاف: “مع دخولنا بعمق أكبر عقد المستثمر الرقمي، يتمتع مقدمو الخدمات المالية بفرصة رائعة للتفاعل مع المستثمرين بشكل أكبر من خلال تزويدهم بالأدوات التي يحتاجون إليها لتولي ملكية أوراقهم المالية الآجلة”.

هذا وتشير نتائج الدراسة إلى فرص كبيرة لمقدمي الخدمات المالية في المشهد الاستثماري الجديد. فأشار 76 في المائة من المشاركين إلى أنهم يفضلون الوصول إلى التعليم المالي والمعلومات المالية من خلال تطبيقات الاستثمار عبر الهاتف الجوال، واتفق 87 في المائة على أن القدرة على الاستثمار بمبالغ صغيرة جداً كانت طريقة جيدة لتعلم كيفية الاستثمار.

ومن جهته، قال هاري تيمكين، الرئيس التنفيذي لشؤون المعلومات لدى “درايف ويلث”: “بعد مرور عامين على انتشار الوباء، وصل العالم إلى نقطة انعطاف تاريخية، ليس من حيث الوصول إلى أسواق رأس المال فحسب، إنما أيضاً من حيث الفرص التي يملكها مزودو الخدمات لبناء علاقات أقوى مع المستثمرين الأفراد. كانت قدرة مزودي الخدمات على عرض الأسهم الجزئية من أهم التطورات في التداول لأنها تمنح المستثمرين القدرة على دخول الأسواق باستخدام مبالغ صغيرة ولكن ذات قيمة كبيرة. ينبغي على مزودي الخدمات تقديم التكنولوجيا والأدوات التي يحتاجها المستثمرون لجعل الأسواق أكثر سهولة، أو المخاطرة بأن يفقدوا أهميتهم”.

لمحة عن شركة “درايف ويلث”

تعد “درايف ويلث”، الرائدة في تداول الأسهم الجزئية والاستثمار المدمج، شركة تقنية رؤيوية تمكّن أكثر من مائة شريك حول العالم من إشراك عملائهم من خلال وضع الأسواق في متناول أيديهم. نؤمن أن المستقبل مجزأ وتعاملي ومتنقل. ونرى أنه يتعين أن يكون كل جهاز جوال بمثابة بوابة تمكّن الوصول إلى الاستثمار والادخار في المنتجات والخدمات والمشورات وتقديم المساعدة للشعوب العالمية من جميع الأعمار وفي جميع مراحل ثروتهم ومستويات خبرتهم المالية. ويتيح الدعم الاستشاري منقطع النظير الذي تبديه “درايف ويلث” ومنصتها القوية للتكنولوجيا الصناعية والقائمة على السحابة للشركاء تقديم تجارب استثمار تحمل علامات تجارية بسلاسة لزيادة اكتساب العملاء وولائهم والاحتفاظ بهم ونمو إيراداتهم. لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: drivewealth.com أو التواصل معنا على “تويتر” على @DriveWealth أو على “لينكد إن”.

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع “بزنيس واير”businesswire.com) ) على الرابط الإلكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20220420005438/en/

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.


* المصدر: “ايتوس واير”

 49 total views,  1 views today