مكيف الهواء WindFree™ من سامسونج لأجواء منزلية باردة وآمنة ومريحة

27 يونيو، 2021 Off By DGNgate

مكيف الهواء WindFree™ من سامسونج لأجواء منزلية باردة وآمنة ومريحة هذا الصيف

تحافظ تقنية التبريد WindFree™  من سامسونج على برودة الأجواء في المنزل دون انسياب الهواء بشكل مباشر

مع ارتفاع درجات الحرارة في منطقة الشرق الأوسط وميل السكان للبقاء في منازلهم هرباً من الرطوبة والحرارة العالية، قد لا يدرك البعض أن التعرض المستمر والمباشر للهواء البارد الذي ينساب من مكيفات الهواء، قد يؤدي إلى جفاف الجهاز التنفسي، وزيادة الحساسية وارتفاع احتمالية الإصابة بالأمراض التنفسية. وبهدف تزويد العملاء بتقنيات متقدمة تساعدهم على تجنب مثل هذه المشاكل، طورت سامسونج جهاز التكييف المبتكر بتقنية التكييف بدون هواءWindFree™  لتمكين المستهلكين من التحكم بالمناخ الداخلي في منازلهم وتجنب الآثار الناجمة عن التعرض للهواء البارد. ويحتوي المكيف الجديد على 23.000 ثقب هواء صغير، الأمر الذي يساعد بالوصول إلى درجة الحرارة المطلوبة والمثالية في المنزل وتوزيع الهواء عبر كافة أرجاء الغرفة، لتساعد هذه التقنية في توفير أجواء باردة ومريحة للعملاء دون التعرض بشكل مباشر لتدفق الهواء من المكيف.

ومن المعروف أن البكتيريا والغازات ومسببات الحساسية والفيروسات وغيرها من الجزيئات متناهية الصغر قد تكون من أخطر  العناصر المسببة لتأثيرات سلبية على صحة أفراد المنزل على المديين القصير والطويل، مما يعزز أهمية جودة الهواء الداخلي، لتمكين الأفراد من التنفس على نحو أكثر صحي في أجواء لطيفة. وتتميز تقنية التبريد WindFree™ من سامسونج بدورها في التحكم بدرجة حرارة الغرفة بشكل مريح، بالإضافة إلى احتوائها على فلتر خاص للحفاظ على أجواء منزلية صحية ونظيفة وآمنة.

ويتكون فلتر Tri-Care في جهاز التكييف من ثلاث طبقات، تساعد في التخفيف من عدد الجسيمات الضارة، والحفاظ بالتالي على جودة الهواء المنزلي بشكل آمن وصحي، حيث تم اعتماده من قبل مؤسسة  Intertek لدوره في الحد من انتشار البكتيريا والفيروسات، عبر التقاطها من الجو بنسبة 99.9%. وتعمل كل طبقة من الطبقات على التقاط جزيئات الغبار الكبيرة والألياف وحتى وبر الحيوانات الأليفة، كما يتضمن أيضاً فلتر خاص بطلاء الزيوليت الذي يعمل على التقاط الفيروسات والبكتيريا والمواد المسببة للحساسية.

أجواء أفضل بتكلفة أقل مع تقنية التبريد الموفر للطاقة

يعتبر مكيف الهواء نعمة خلال فصل الصيف وخلال فترات ارتفاع درجات الحرارة – ولكنه أيضاً يؤدي إلى إحداث زيادة هائلة في التكاليف المرتبطة باستهلاك الطاقة. الأمر الذي حذى بسامسونج إلى تزويد مكيف الهواء WindFree™ بتقنية الضاغط العاكس Digital Inverter Boost ، وهو بمثابة ابتكار موفر للطاقة، يعمل على تنظيم عزم الدوران في الدقيقة (RPM)  للحفاظ على استهلاك المكيف للطاقة بأقصى قدر ممكن من الكفاءة.

تعمل تقنية العاكس لمكيف الهواء بالتزامن مع تقنية Wind-Free ™ على نحو متزامن لتوفير أجواء منزلية مريحة بأكبر قدر ممكن من الكفاءة في المنزل. وبمجرد الوصول إلى درجة حرارة الغرفة المطلوبة باستخدام تقنية التبريد القوية والسريعة لمكيف الهواء، تتحول الوحدة إلى وضعWindFree™ ، ما يؤدي إلى إبطاء سرعة الضاغط مع الحفاظ على الهواء بارداً ومريحاً وهادئاً، بأقل قدر ممكن من استهلاك الطاقة.

وتعد تقنية العاكس أكثر فاعلية لأنها تتباطأ بمجرد الوصول إلى درجة الحرارة المرغوبة، لتعود وتسرع عملية ضغط الهواء تدريجياً بمجرد ارتفاع درجة الحرارة مرة أخرى، ما يعني انخفاض بنسبة 73٪ لناحية استخدام الطاقة، مقارنةً بمكيفات الهواء التقليدية، ذات سرعات التكييف الثابتة.

نمط حياة أكثر ذكاءً

تتميز مكيفات الهواء WindFree™ من سامسونج بمزايا الذكاء الاصطناعي بفضل نظام التبريد التلقائي بالذكاء الاصطناعي(AI Auto Cooling)  . وتتميز هذه الخاصية بالقدرة على تعديل الجو في المنزل بصورة تلقائية عبر تحليل أجواء الغرفة وأنماط الاستخدام. واستناداً إلى درجة الحرارة التي يفضلها سكان المنزل، تنتقل الخاصية بصورة تلقائية إلى وضع التبريد المناسب لتوفير أجواء مثالية تعزز الراحة في المنزل. تتميز الوحدة أيضًا بمستشعر كشف الحركة الذي سيتم تسجيله في حالة عدم وجود أي شخص في الغرفة، وبالتالي تبديل الأوضاع تلقائياً للحد من استهلاك الطاقة.

ويعمل مكيف الهواء المبتكر من سامسونج مع تطبيق SmartThings، بحيث يمكن للمستهكلين من خلال أجهزتهم الذكية تشغيل مكيف الهواء وإيقاف تشغيله، وجدولة العمليات، وتبديل الإعدادات، وحتى مراقبة استهلاك الطاقة عن بُعد.

 33 total views,  33 views today