استبيان ميسي فرانكفورت الشرق الأوسط يُسلط الضوء على التعافي القوي لقطاع المعارض العالمي

31 مايو، 2021 Off By DGNgate

 دبي تتصدر قائمة وجهات السفر بعد إعراب 83% من المشاركين عن ارتياحهم حيال التوجه إلى الإمارة لحضور المعارض

دبي، الإمارات العربية المتحدة: كشف استبيان هدفه دراسة آثار أزمة كوفيد-19 على قطاع المعارض العالمي، والذي أجرته مؤسسة جي آر إس إكسبلوري بتكليف من شركة ميسي فرانكفورت الشرق الأوسط، وهي واحدة من أكبر الشركات المتخصصة بتنظيم المعارض التجارية في المنطقة مثل أوتوميكانيكا دبي وإنترسك وبيوتي وورلد ميدل إيست وغيرها، عن تفاؤل إزاء مستقبل القطاع.

وشهدت الدراسة التي أجريت في أبريل عام 2021 مشاركة 2,132 من الاختصاصيين من أكثر من 110 دول.

الأهمية المتزايدة

في خطوة تُبشر بالخير بالنسبة للقطاع، أشار 75% من المشاركين في الاستبيان إلى أنّ أهمية المعارض لن تقلّ عمّا كانت عليه قبل الأزمة بالنسبة للشركات التي حاولت جاهدة إيجاد بدائل مُجدية للقاءات الأعمال المباشرة التي تُوفرها المعارض التجارية

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال سايمون ميلور، الرئيس التنفيذي لشركة ميسي فرانكفورت الشرق الأوسط: “تشكل نتيجة الاستبيان دليلاً واضحاً على الإمكانات التي تزخر بها المعارض التجارية، والتي تمثل فرصة لطرح المنتجات والخدمات الجديدة والتعريف بالموردين الجدد الذين قد لا يجدون فرصاً أفضل للانتشار “.

إضافة إلى ذلك، يعتزم 66% من المشاركين السفر جواً لأغراض العمل هذا العام، ما ينسجم مع الجهود الحكومية المبذولة لفتح المزيد من الممرات الجوية الآمنة وتخفيف قيود الحجر الصحي وتحفيز النشاط السياحي لأغراض الاجتماعات والرحلات التحفيزية والمؤتمرات والمعارض والترفيه على حد سواء.

وعند سؤالهم عن رؤيتهم لمدى استقرار أو تحسن أوضاع أزمة كوفيد-19، أعربت نسبة مبشرة تصل إلى 73% من المشاركين عن نظرة إيجابية، بينما عبّر 83% عن شعورهم بالارتياح حيال السفر إلى دبي لحضور المعارض التجارية في الوقت الحالي.

وأضاف ميلور: “نلمس بوضوح تحولاً لتبنّي عقلية العودة إلى العمل، ما يظهر جلياً عبر رغبة الجميع بالمشاركة في المعارض مُجدداً. وتترك تدابير السلامة الحالية التي نعتمدها ضمن فعالياتنا، إلى جانب الجهود الحكومية المستمرة لضمان سلامة الجميع، أثراً إيجابياً على مستويات المشاركة والارتقاء بمجموعة معارضنا التجارية بمفهومها التقليدي”.

تحسن المزاج العام حيال السلامة الشخصية

سجّلت الدراسة وجود تحسن في المزاج العام حيال السلامة الشخصية بالمقارنة مع سبتمبر من العام الماضي، فضلاً عن زيادة بواقع 10%، لتصل النسبة إلى 74%، في أعداد الشركات التي تُجيز السفر الخارجي لأغراض العمل حالياً، مع إعراب ثُلثي المشاركين عن استعدادهم للسفر جواً من أجل العمل بحلول نهاية العام الجاري.

ومن جانب آخر، كشف 60% ممن شملهم الاستبيان من أصحاب الشركات والمسؤولين التنفيذيين وأعضاء الإدارات العُليا والوسطى فيها، عن استعدادهم لحضور معرض تجاري بحلول نهاية العام، بينما اعتبر المشاركون غير الراغبين في حضور أي معرض تجاري على مدار العام المقبل بأنّ المخاطر الصحية الناجمة عن السفر وفترة الحجر الصحي الإلزامية عند العودة، من أهم أسباب اتخاذهم هذا القرار.

وأردف ميلور: “نتفهم المخاوف المتعلقة بالسفر جواً، وتلك المتعلقة بتطبيق معايير السلامة والصحة على الأرض، ويسرنا أن تساهم التدابير الصارمة المعتمدة على متن الطائرات وضمن مطارات دبي وفي مراكز تنظيم المعارض في تعزيز مستويات الثقة في أوساط الجهات العارضة والزوار على حد سواء”.

ولدى سؤالهم حول الأسباب الرئيسية لحضورهم المعارض، عزا 53% من المشاركين ذلك إلى رغبتهم بلقاء عملائهم الحاليين ، فيما اعتبر 50%  أن التعرّف على عملاء جدد هو أهم العوامل المحفزة على المشاركة.

دبي محط ثقة الجميع

تصدرت دبي قائمة من ثماني وجهات رائدة في استضافة المعارض التجارية، حيث عبّر 83% من المسؤولين التنفيذيين عن ارتياحهم حيال حضور المعارض التجارية، بينما أشار 47% من المشاركين إلى تحسن أوضاع كوفيد-19 في الإمارات على مدى الأسابيع القليلة الماضية.

واختتم ميلور: “تعكس النتيجة الثقة الكبيرة بالإمارات ودبي، وتمثل إشادة بالجهود التي بذلتها الجهات الحكومية للحد من انتشار المرض وضمان سلامة الزوار.

وقال: “شهدت الأشهر التسعة الماضية استضافة الإمارات لعدد من المعارض الكبيرة بنجاح مثل أسبوع جيتكس للتقنية وجلفود وسوق السفر العربي. وقد تم تقديم هذه “الفعاليات الضخمة” وفقًا لأعلى معايير السلامة الممكنة ، حيث يؤكد إقبال الحضور والمشاركين على الرغبة في العودة إلى العمل في بيئة آمنة وخاضعة للرقابة

وأشار 89% من المشاركين في دراسة مستقلة أجريت بتكليف من مركز دبي التجاري العالمي في شهر مارس الماضي، إلى دبي بوصفها الوجهة الأكثر أماناً للسفر في العالم”.

وبرغم ارتفاع مستوى الثقة، حدّد التقرير مجموعة من تدابير السلامة المهمة بالنسبة للمشاركين، والكفيلة بتعزيز ثقتهم وتشجيعهم على حضور المعارض. وتشمل هذه التدابير توفير معدات الوقاية الشخصية والمعقمات، وتطبيق القواعد السلوكية من قبل منظمي الفعالية، وتوفير الضمانات في اعتماد أفضل ممارسات التباعد الاجتماعي والجسدي، وتطعيم جميع الحاضرين والتأكد من عدم وجود حالات إصابة جديدة في المدينة أو الدولة الي تستضيف المعرض.

تنزيل الاستبيان

يُمكن تنزيل نسخة من استبيان “آثار أزمة كوفيد-19” الصادر عن شركة ميسي فرانكفورت الشرق الأوسط عبر الموقع الإلكتروني: https://ae.messefrankfurt.com  . وتعمل الشركة التي تتخذ من دبي مقراً لها والتابعة لميسي فرانكفورت، ثالث أضخم شركة لتنظيم المعارض التجارية في العالم، على تنظيم 12 معرضاً في جميع أنحاء المنطقة هذا العام، بما في ذلك بيوتي وورلد ميدل إيست، أضخم معرض في قطاع الجمال وجودة الحياة في المنطقة، بين 5-7 أكتوبر؛ وأوتوميكانيكا دبي بين 14-16 ديسمبر، ويُقام كلاهما في مركز دبي التجاري العالمي.

ومن جانب آخر، دعمت شركة ميسي فرانكفورت الشرق الأوسط حملة عالمية ترمي إلى دعم قطاع المعارض والفعاليات تحت شعار أبواب المعرض مفتوحة للجميع، والذي أطلقته مؤسسة يو إف آي، الجمعية العالمية لقطاع المعارض التي تتخذ من باريس مقراً لها، وجمعية منظمي المعارض المستقلين، التي تتخذ من أتلانتا مقراً لها.

لمحة عن ’ميسي فرانكفورت‘:

تعتبر ’ميسي فرانكفورت‘ أكبر الشركات العالمية المتخصصة بتنظيم المعارض والمؤتمرات، وتمتلك مساحاتها ومرافقها الخاصة لإقامة مثل هذه الفعاليات. وتضم الشركة أكثر من 2500 موظفاً في 30 موقعاً حول العالم؛ وتقدّر مبيعاتها السنوية بحوالي 718 مليون يورو. وترتبط الشركة بعلاقات وطيدة مع القطاعات الصناعية، وتزود عملاءها بالخدمات التي تلبي احتياجاتهم بكل كفاءة في إطار مواقع وخدمات معارضها وفعالياتها ذات الصلة. وتمتلك الشركة شبكة مبيعات عالمية متماسكة تعتبر أبرز مزاياها، وتمتد في جميع أنحاء العالم. كما تقدم مجموعة شاملة من الخدمات الميدانية وعبر الإنترنت، بما يكفل تزويد العملاء حول العالم بمستوى عال ومستمر من الجودة والمرونة عند التخطيط لتنظيم فعالياتهم وإدارتها. وتضم مجموعة خدمات الشركة تأجير الأرض للمعارض، وإقامة المعارض التجارية والتسويق لها، وخدمات الموظفين والخدمات الغذائية. يقع المقر الرئيسي للشركة في فرانكفورت الألمانية، وتعود ملكيتها لمدينة فرانكفورت (60 بالمائة) وولاية هسن (40 بالمائة).

لمحة عن ’ميسي فرانكفورت‘ الشرق الأوسط

تضم محفظة إنجازات ’ميسي فرانكفورت‘ الشرق الأوسط 16 معرضاً منها ’أوتوميكانيكا دبي‘، ’أوتوميكانيكا جدة‘، ’أوتوميكانيكا الرياض‘، ’بيوتي ورلد ميدل إيست‘، ’بيوتي ورلد السعودية‘، ’هاردوير آند تولز الشرق الأوسط‘، ’إنترسك‘، ’إنترسك السعودية‘، ’إنتريور لايف ستايل الشرق الأوسط‘، ’معرض الشرق الأوسط للإضاءة‘، ’ماتريالز هاندلنج‘ الشرق الأوسط، ’ماتريالز هاندلنج‘ السعودية، أسبوع الشرق الأوسط لتقنيات التنظيف، ’بايبر ورلد‘ الشرق الأوسط، ’برولايت آند ساوند‘ الشرق الأوسط، ’إس بي إس أوتوميشن‘ الشرق الأوسط، فضلاً عن تنظيم سلسلة من المؤتمرات والندوات من بينها مؤتمر لحماية صحة العمال وسلامتهم، ومؤتمر ’ثينك لايت‘، والمؤتمر الدولي لمركبات المستقبل. وفي عام 2018، بلغ عدد المشاركين في إجمالي المعارض التي نظمتها ’ميسي فرانكفورت‘ الشرق الأوسط 6246 شركة من 60 دولة، واستقطبت 140685 زائراً من 135 دولة.

 32 total views,  32 views today