18 مايو، 2021

بوابة أخبار دبي العالمية

كل ما تحتاج أن تعرفه عن دبي

توسيع مدرسة “جيمس فاوندرز دبي” تلبيةً للطلب المتزايد على التعليم الممتاز

توسيع “جيمس فاوندرز دبي تلبيةً للطلب المتزايد على الممتاز مقبول التكلفة

 التوسّع سيفضي إلى زيادة استيعاب المدرسة بحوالي 1800 مقعد إضافي

يشمل توسيع واستحداث المزيد من المنشآت التعليمية والرياضية والترفيهية

 أعلنت مجموعة “جيمس للتعليم” عن توسيع مدرسة “جيمس فاوندرز دبي” مع بداية العام الدراسي 2021-2022 في سبتمبر استجابةً لارتفاع الطلب على التعليمية عالية الجودة ذات التكلفة المقبولة.

ويشمل التوسع زيادة القدرة الاستيعابية للمدرسة بمقدار 1000 مقعد كمرحلة أولى على أن يصبح العدد الإضافي الإجمالي 1800 مقعد مستقبلاً، كما سيتم توسيع حرم المدرسة بحيث يشمل الموقع المحاذي لـ”مدرسة جيمس البرشاء الوطنية للبنين” سابقاً.

وفي هذا السياق، قال ماثيو بيرفيلد، الرئيس ومدير مدرسة “جيمس فاوندرز دبي” ونائب رئيس في “جيمس للتعليم”: “ساهمت ’جيمس فاوندرز‘ في تعزيز العملية التعليمية في إمارة دبي، حيث تضمن لأولياء الأمور تعليماً عالي الجودة أسوة بسائر مدارس جيمس بأسعار مقبولة. ويتسم نموذج ’جيمس فاوندرز‘ التعليمي بالنجاح من خلال مدرسة ثانية افتتحت في المزهر عام 2018 وتوسيع المدرسة الأولى حالياً الذي سيؤدي إلى توفير فرص استثنائية لأطفالنا”.

واعتمدت المدرسة منذ افتتاحها عام 2016 المنهاج الوطني لإنجلترا، وارتقت منذ حينها على سلم النجاح. وسيمهد التوسيع لانضمام العديد من الأسر المسجلة حالياً على لائحة الانتظار إلى مجتمع “فاوندرز”، والاستفادة من والقيمة مقابل مبلغ مقبول.

وتشمل هذه الخطوة استحداث مجموعة من المنشآت التي ستثري تجربة الطلاب في مجال الرياضة إلى حد كبير وهي صالتان للرياضة، ومساحة لعب تبلغ 200 متر مربع، ومساحتان إضافيتان للعب متعددتا الاستخدام، وملعب لكرة قدم، إلى جانب منشآت أخرى تشمل مكتبتين جديدتين واستديو لتعليم الرقص وقاعة لتناول الطعام.

يشار إلى أن مدرسة “جيمس فاوندرز دبي” افتتحت عام 2016 للطلاب من المرحلة التأسيسية الأولى وحتى السنة الثامنة، وحققت في عامها الأول أرقاماً قياسية بأعداد الطلاب المنتسبين. ثم حصلت في سبتمبر 2018 على الموافقة لتدريس الصفين العاشر والثاني عشر، مما سمح للمدرسة بإطلاق برامجها الخاصة بالشهادة الثانوية العامة الدولية IGCSE وبرامج المتقدم A-level.

أمّا اليوم، فقد أصبحت مدرسة “جيمس فاوندرز” مؤسسة تعليمية متكاملة تقدم شهادات معترف بها عالمياً في مجالس امتحانات “كامبريدج” و”أكسفورد AQA” الدوليين. كما نالت تصنيف “جيد” في أول وثاني تقييم لجهاز الرقابة المدرسية في دبي، وحققت أعلى نتيجة ممكنة في تقييم التعليم عن بُعد. وبالتعاون مع وزارة التعليم في المملكة المتحدة، حصلت المدرسة اعتماد كامل من قبل تقييم جودة التعليم في المدارس البريطانية، حيث أحرزت تصنيف “متميّز” في خمسة من أصل ثمانية جوانب، وتصنيف “جيد” في البقية.

وتجدر الإشارة إلى أن المدرسة في صدد الحصول على الموافقات النهائية من الهيئات الحكومية المعنية للمضي في قرار توسيع مدرسة “جيمس فاوندرز دبي”

حول مجموعة “جيمس للتعليم”

تعتبر “جيمس للتعليم” واحدةً من أضخم وأعرق مزودي خدمات التعليم الخاص من مرحلة الروضة وحتى الصف الثاني عشر في العالم، وهي أيضاً أفضل خيار للتعليم الخاص رفيع في الأوسط وشمال أفريقيا. وتحظى المجموعة، وهي محلية إماراتية تأسست عام 1959، بسجل استثنائي لناحية تنوع المناهج والخيارات التي تقدمها لتلبية الاحتياجات الاجتماعية والاقتصادية. وتقدم “جيمس للتعليم” اليوم خدماتها لأكثر من 130 ألف طالب في 63 مدرسة في الأوسط وشمال أفريقيا. وهي تعمل عبر شبكتها المتنامية من المدارس ومؤسستها الخيرية على تحقيق رؤية مؤسسها في توفير أرقى مستويات التعليم لكل طفل.

 45 total views,  45 views today

Related posts

%d مدونون معجبون بهذه: