ثمرة التعاون بين مصمّمة المجوهرات ساندي ليونغ وشركة “جيم فيلدز”

22 مارس، 2021 Off By DGNgate Manal Ahmed

بعد الاحتفال بالذكرى السنوية العاشرة على تأسيس علامتها وبمناسبة انطلاق عام جديد، تُجدّد المصمّمة ساندي ليونغ Sandy Leong التزامها بالاستدامة من خلال التعاون مع شركة “جيم فيلدز” الرائدة عالميًا في مجال استخراج الأحجار الكريمة، وذلك لطرح مجموعة مجوهرات راقية جديدة تحمل اسم Sol. انطلاقًا من قيم العلامة، صمّمت ساندي هذه المجموعة من الأصفر معاد التدوير عيار 18 قيراط والزمرّد المستخرج بطريق تراعي البيئة والمجتمعات المحلية والألماس الأبيض غير المؤجّج للصراعات.

يُشرّفنا أيضًا أن نعلن عن إطلاق شراكة هي الأولى من نوعها بين مجوهرات ساندي ليونع وبين جمعية “جيم فيلدز” التي تأسّست حديثًا، وهي الذراع الخيري لـ”جيم فيلدز” الذي يُعنى بدعم المجتمع ومشاريع الحفاظ على البيئة في أفريقيا. تهدف ساندي ليونع إلى دعم الجهود المتواصلة التي تبذلها جمعية “جيم فيلدز”، وذلك بتخصيص 10 في المئة من كافة مجموعة Sol لمشاريع محدّدة تدور حول الأطفال والتعليم.

في هذا الصدد، تقول مؤسِّسة العلامة ومصمّمة ساندي ليونع: “أطلقتُ شركتي انطلاقًا من مبدأ الاستدامة والعمل الإنساني ولطالما سعيتُ إلى التعاون مع تُشبهني وتُشاركني القيم ذاتها. علاوةً على أنّ ’جيم فيلدز‘ تملك أفضل الأحجار الكريمة في العالم (!)، تعجبني فلسفة الشركة التي تشمل التفاعل مع المجتمعات المحلية ودعمها، في المناطق التابعة لمناجمها أو المحيطة بها”.

بدورها، تقول إميلي دانجي، الرئيس التنفيذي لجمعيّة “جيم فيلدز”: “يُسر شركة ’جيم فيلدز‘ التعاون مع ساندي ليونع، التي تدور شركتها حول مبدأ الاستدامة منذ لحظة تأسيسها. هذا التقارب الفكري بخصوص ممارسات العمل المسؤولة، إلى جانب العشق المشترك للزمرّد، يجعل من ساندي ليونع الشريك المثالي لنا، ونحن ممتنّون لدعمها لجمعيّة ’جيم فيلدز‘ التي تأسّست حديثًا”.

رحلة التصميم

تُصمّم ساندي ليونع انطلاقًا من احترامها الكبير لعالم الطبيعة وللكائنات الحيّة. لذا كان من البديهي أن تعمل مع “جيم فيلدز” على تطوير مجموعة Sol، لاستخراج أحجار الزمرّد الصغيرة والكبيرة من منجم كاجيم في محافظة كوبربيلت في زامبيا.

تستحقّ المجموعة اسم Sol (أي شمس) عن جدارة، انطلاقًا من حقيقة غريبة وهي أنّ معظم أشعة النور التي تصدر عن الشمس هي باللون الأخضر، الشبيه بلون الزمرد المستخرج من مناجم “جيم فيلدز” في زامبيا. وبالفعل تمّ تصميمها وتنفيذها في بلدة أماغانسيت المشمسة في نيويورك. بعد استخراج الأحجار الكريمة، يتمّ تصميم كل قطعة يدويًا في نيويورك على يد حرفيّين خبراء في صياغة المجوهرات الراقية، يستخدمون تقنيّات قديمة لترصيع الأحجار الكريمة، ويتّبعون طريقة خاصة لتلميع ، تمنحه تلك اللمسة الماتية التي باتت مرادفة لاسم ساندي ليونع.

تضمّ مجموعة Sol 18 قطعة منحوتة بالأسلوب الذي تشتهر به Sandy Leong. ستُطرَح كل قطعة في قبل حلول اليوم العالمي للمياه في 22 مارس 2021. يحتفل العالم كل سنة بهذا التاريخ باليوم العالمي للمياه بهدف نشر الوعي حول أزمة المياه العالمية والتركيز على أهميّة موارد المياه العذبة والتشجيع على المياه بطريقة مستدامة. كل سنة، المحادثات حول الاستدامة في اليوم العالمي للمياه في المجتمع الدولي لستّة أسابيع وتستمرّ حتّى شهر الأرض في أبريل. يأتي إطلاق مجموعة Sol في هذه المناسبة ليؤكّد على الالتزام بمبدأ الاستدامة وبتحسين حياة الآخرين.

تبدأ أسعار مجموعة Sol من 6244 درهمًا إماراتيًا للخواتم الرفيعة، وصولًا إلى 95500 درهم إماراتي للمجوهرات الكبيرة المرصّعة بالزمرّد وحبيبات الألماس، وتشمل الأقراط والخواتم وأساور الذراع.

مجموعة Sol

خاتم Cage المرصّع بالزمرّد وحُبيبات الألماس، 85214 درهمًا إماراتيًا

ذهب أصفر عيار 18 قيراط مُعاد التدوير مرصّع بـ11,29 قيراط من الزمرّد من زامبيا و0,55 قيراط من الألماس الأبيض المستخرج بطريقة تراعي البيئة والمجتمعات المحلية

خاتم Bar المزدوج المرصّع بأحجار الزمرّد والألماس المستطيلة، 20936 درهمًا إماراتيًا

ذهب أصفر عيار 18 قيراط مُعاد التدوير مرصّع بـ0,27 قيراط من الزمرّد من زامبيا و0,56 قيراط من الألماس الأبيض المستخرج بطريقة تراعي البيئة والمجتمعات المحلية

خاتم Halo  مرصّع بالزمرّد والألماس، 54361 درهمًا إماراتيًا

ذهب أصفر عيار 18 قيراط مُعاد التدوير مرصّع بـ3,85 قيراط من الزمرّد من زامبيا و0,36 قيراط من الألماس الأبيض المستخرج بطريقة تراعي البيئة والمجتمعات المحلية

خاتم Twist  مرصّع بالزمرّد والألماس، 11754 درهمًا إماراتيًا

ذهب أصفر عيار 18 قيراط مُعاد التدوير مرصّع ب بـ0,66 قيراط من الزمرّد من زامبيا و0,19 قيراط من الألماس الأبيض المستخرج بطريقة تراعي البيئة والمجتمعات المحلية

خاتم Coil  مرصّع بالزمرّد، 16896 درهمًا إماراتيًا

ذهب أصفر عيار 18 قيراط مُعاد التدوير مرصّع ب بـ0,65 قيراط من الزمرّد من زامبيا

خاتم Wave Stack  مرصّع بالزمرّد، 6244 درهمًا إماراتيًا

ذهب أصفر عيار 18 قيراط مُعاد التدوير مرصّع ب بـ0,20 قيراط من الزمرّد من زامبيا

عقد مفتوح مرصّع بالزمرّد والألماس، 34894 درهمًا إماراتيًا

ذهب أصفر عيار 18 قيراط مُعاد التدوير مرصّع بـ1,26 قيراط من الزمرّد من زامبيا و0,37 قيراط من الألماس الأبيض المستخرج بطريقة تراعي البيئة والمجتمعات المحلية

سوار للذراع مرصّع بالزمرّد والألماس، 81541 درهمًا إماراتيًا

ذهب أصفر عيار 18 قيراط مُعاد التدوير مرصّع بـ0,86 قيراط من الزمرّد من زامبيا و2,73 قيراط من الألماس الأبيض المستخرج بطريقة تراعي البيئة والمجتمعات المحلية

أقراط صغيرة مرصّعة بالزمرّد والألماس، 52892 درهمًا إماراتيًا

ذهب أصفر عيار 18 قيراط مُعاد التدوير مرصّع ب بـ2,36 قيراط من الزمرّد من زامبيا و0,36 قيراط من الألماس الأبيض المستخرج بطريقة تراعي البيئة والمجتمعات المحلية

حلقات Origin دائرية صغيرة مرصّعة بالزمرّد والألماس، 58768 دراهم إماراتية

ذهب أصفر عيار 18 قيراط مُعاد التدوير مرصّع بـ2,36 قيراط من الزمرّد من زامبيا و0,65 قيراط من الألماس الأبيض المستخرج بطريقة تراعي البيئة والمجتمعات المحلية

حلقات Origin دائرية مرصّعة بالزمرّد والألماس، 81541 درهمًا إماراتيًا

ذهب أصفر عيار 18 قيراط مُعاد التدوير مرصّع بـ2,36 قيراط من الزمرّد من زامبيا و1,28 قيراط من الألماس الأبيض المستخرج بطريقة تراعي البيئة والمجتمعات المحلية

حلقات Origin دائرية كبيرة مرصّعة بالزمرّد والألماس، 59503 دراهم إماراتية

ذهب أصفر عيار 18 قيراط مُعاد التدوير مرصّع بـ2,36 قيراط من الزمرّد من زامبيا و0,36 قيراط من الألماس الأبيض المستخرج بطريقة تراعي البيئة والمجتمعات المحلية

قرط للأذن ثلاثي الشرائط مرصّع بالألماس، 14105 درهمًا إماراتيًا

ذهب أصفر عيار 18 قيراط مُعاد التدوير مرصّع بالألماس الأبيض المستخرج بطريقة تراعي البيئة والمجتمعات المحلية

أقراط صغيرة مع حُلى زمرّد معلّقة، 5877 درهمًا إماراتيًا

ذهب أصفر عيار 18 قيراط مُعاد التدوير مرصّع بالزمرّد من زامبيا

أقراط صغيرة مع حُلى ألماس معلّقة، 6244 درهمًا إماراتيًا

ذهب أصفر عيار 18 قيراط مُعاد التدوير مرصّع بالألماس الأبيض المستخرج بطريقة تراعي البيئة والمجتمعات المحلية

حلقات دائرية ملتوية مرصّعة بالزمرّد، 22589 درهمًا إماراتيًا

ذهب أصفر عيار 18 قيراط مُعاد التدوير مع ستّة أحجار زمرّد من زامبيا

نبذة عن شركة “جيم فيلدز”

شركة “جيم فيلدز” رائدة عالميًا في مجال استخراج الأحجار الكريمة الملوّنة بطريقة تراعي البيئة والمجتمعات المحلية. بفضل “جيم فيلدز” في منجم كاجيم للزمرّد في زامبيا (الذي يُعتبَر أكبر منجم لإنتاج الزمرّد في العالم، الذي تملكه الشركة بالتعاون مع حكومة زامبيا من خلال شركة Industrial Development Corporation) ومنجم “مونتيبويز” للياقوت في الموزمبيق (أحد أهم مناجم الياقوت المكتشفة حديثاً في العالم، والذي تملكه الشركة بالتعاون مع شركة محلية تُدعى Mwiriti Limitada)، أصبحت أفريقيا من أهمّ القارّات المصدّرة للزمرّد والياقوت في العالم. هذه المقاربة التي تتّبعها “جيم فيلدز” تعني أيضًا أنّ الدول التي تعمل فيها الشركة في أفريقيا تُحقّق قيمة أكبر من مواردها مقارنةً بالماضي.

تحرص “جيم فيلدز” على تعزيز الشفافية والشرعية والمصداقية في مجال الأحجار الكريمة الملوّنة، كما تؤمن بأنّ هذه الأحجار يجب أن تترك وقعًا إيجابيًا على البلدان والمجتمعات حيث تنشأ. . تُدير الشركة المشاريع الاجتماعية في مجالات الصحة والتعليم وسبل المعيشة والحفاظ على البيئة، حرصاً منها على ترسيخ إرث إيجابي، وذلك بإنشاء ودعم العيادات الصحية والمدارس وجمعيّات المزارعين، وبالحفاظ على الحياة البرية والتنوّع البيولوجي في أفريقيا.

نبذة عن جمعيّة “جيم فيلدز”

جمعيّة “جيم فيلدز” هي الذراع الخيري لشركة “جيم فيلدز”، التي تُتيح للمتبرّعين المساهمة مباشرة في تمويل دعم المجتمع والحفاظ على البيئة في أفريقيا جنوب الصحراء، هدفها توسيع نطاق التي تنفّذها الشركة.

لا تُشبه جمعيّة “جيم فيلدز”، المُسجّلة كجمعيّة خيرية بريطانية، غيرها من الجمعيّات الخيرية، إذ أنّ 100 في المئة من أموال المتبرّعين تُصرَف بالكامل على المشاريع الخيرية. في الواقع، تتولّى شركة “جيم فيلدز” المحدودة والشركات التابعة لها كل المصاريف الإدارية وتكاليف التنقّل والسفر. أثمر ذلك في جمعيّة خيرية تتمتّع بخبرة ميدانية ومهنية وبنى تحتية لا يُعلى عليها، إلى جانب دعم ممتاز وفرق محترفة على الأرض للتنسيق مع المجتمع، من دون أي كلفة إضافية على الجهات المانحة، ممّا يُتيح لجمعيّة “جيم فيلدز” فرصة ممتازة لتنفيذ مشاريع تترك وقعاً إيجابياً على المجتمع بسرعة وفعاليّة. يُدير الجمعيّة مجلس أمناء دولي يضمّ أعضاء من خمسة بلدان، بحيث تفسح الجمعية المجال أمام الجهات المانحة للاستفادة من خبرات التنفيذ الميدانية المثبتة لزيادة المنافع التي تدرّها الأحجار الكريمة الأفريقية الثمينة إلى منشئها والمجتمعات المحلية.

نبذة عن زمرّد زامبيا

تكوّن الزمرّد في زامبيا قبل أكثر من 500 مليون سنة بِفعل اندماج المعادن النادرة والحرارة في أعماق الأرض. يكتسب الزمرّد المستخرج من زامبيا لونه الأخضر البهيّ من الكروميوم والحديد والبيريليوم، لكنه غالباً لا يحتوي على الفاناديوم، فيتألّق بلون أخضر مائل إلى الأزرق، لا تبدو عليه الشوائب للعين المجرّدة.

منذ الاستحواذ على منجم كاجيم عام 2008، بالتعاون مع حكومة زامبيا، ساهمت استثمارات “جيم فيلدز” في تحقيق الاستقرار والمعايير الموحّدة في مجال استخراج الزمرّد. يؤمّن المنجم اليوم زمرّدة واحدة من بين كل ثلاثة أحجار زمرّد في العالم.

عند استخراج الزمرّد من كاجيم، تكون المرة الأولى التي يُبصر فيها الحجر النور، فيحيا بعد انقضاء نصف مليار سنة في الظلام.

 62 total views,  62 views today

Related posts