3 مارس، 2021

بوابة أخبار دبي العالمية

كل ما تحتاج أن تعرفه عن دبي

شبكة بودكاست فنيال للإعلام تسجل أكثر من خمسة ملايين عملية تنزيل

  • منصة فنيال للإعلام تقدم أكثر من 13 برنامج بودكاست
  • الزيادة في عمليات التنزيل تأتي نتيجة الحاجة المتزايدة إلى محتوى جذاب والإقبال الكبير على برامج البودكاست بسبب قضاء وقت طويل في المنزل

دبي، الإمارات العربية المتحدة – 22 فبراير 2021: أعلنت فنيال للإعلام، شبكة البودكاست الإقليمية التي تركز على منح تجارب صوتية غامرة للشباب العربي في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، عن تحقيق إنجازٍ هام وهو تسجيل خمسة ملايين عملية تنزيل هذا الشهر. ولاقت برامج البودكاست التي تتناول قصصاً خيالية وأخرى بإلهامٍ من الحكايات العربية التقليدية الإقبال الأكبر لدى متابعي الشبكة منذ إطلاقها في عام 2019، وهي القبو وجحا وسندباد وألف ليلة وليلة.

وشهدت عروض البودكاست نمواً ملحوظاً في عام 2020 ومطلع عام 2021، نتيجة رغبة المستمعين بمتابعة أشكالٍ أخرى من المحتوى الترفيهي والمسموع بعيداً عن الشاشات، بعد إجراءات تقييد الحركة وقضاء وقتٍ أطول في المنزل بسبب كوفيد-19. كما ساهم هذا النمو في دعم العلامات التجارية التي كانت ولا تزال تسعى إلى استثمار المحتوى الذي تنتجه، ليكون المحتوى المسموع خياراً أكثر فعالية وأقل تكلفة مقارنةً بمحتوى الفيديو. واغتنمت فنيال الفرصة لتلبية النقص الموجود في السوق، وخصيصاً في المملكة العربية السعودية ومصر والإمارات العربية المتحدة، عبر تركيزها على إنتاج القصص الخيالية والمحتوى الأصلي.

ومن المتوقع أن تشهد فنيال مزيداً من النمو في 2021، حيث سجلت الشبكة أكثر من خمسة ملايين عملية تنزيل، وازداد جمهورها بنسبة أكثر من 500% في العام الماضي، وبلغ عدد عمليات التنزيل ذروته في يناير 2021. وتأتي هذه الزيادة بالتزامن مع الانطلاق الناجح للموسم الرابع من ألف ليلة وليلة والمكون من 15 حلقة، والذي يُعد من أشهر برامج فنيال في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ويعرض الموسم الجديد حلقة جديدة كل يومين من يناير حتى نهاية فبراير 2021. ويتمحور المسلسل المستوحى من القصص العربية الكلاسيكية حول شخصيتي الملك شهريار وشهرزاد، ليروي حكاياتٍ ساحرة بأسلوب جذاب يعتمد على الأداء الصوتي المتقن لبثّ الحيوية في حلقاته المكتوبة بعناية كبيرة مع لمسة عصرية تلبي احتياجات الجمهور في الوقت الحاضر. ويتضمن الموسم الأخير قصصاً جديدة، مثل جميل والعشاق والطاووس والبوق والحصان، وغيرها من القصص الأخرى ذات الطابع التشويقي.

وتعليقاً على الموضوع، قالت ليلى حمادة، المؤسِّسة المشاركة والرئيسة التنفيذية لشركة فنيال للإعلام: “لاقت أعمالنا في العامين الماضيين إقبالاً كبيراً لدى جماهير المنطقة، وهو ما سعينا إلى تحقيقه منذ إطلاق فنيال في عام 2019 عبر توسيع شبكة من المتابعين الأوفياء الذين يشاركوننا الشغف ذاته تجاه السرد القصصي. وتمكّنا من تحقيق هذا الإنجاز في وقتٍ قياسي، إذ نشهد نمواً متزايداً في عدد المستمعين. كما نتطلع إلى مستقبل مشرق للشبكة، مع حرصنا على تقديم المزيد من البرامج الجديدة والمميزة لمتابعينا طوال عام 2021”.

وانطلاقاً من تركيزها على سرد القصص عبر البودكاست، تعمل فنيال للإعلام على إنتاج سلاسل قصص خيالية تواكب النمو السريع لعالم البودكاست وتردم الهوّة الموجودة في السوق، من خلال محتوى جذاب يخاطب المستمعين. وتعمل فنيال على التعاون مع أبرز العلامات التجارية في عام 2021، وتستعدّ لطرح عدة قصص قصيرة آسرة وبرنامج “نوماً هنيئاً” الجديد بالشراكة مع ديزر، لمساعدة المستمعين على الاسترخاء والاستعداد للحصول على أقصى درجات الراحة خلال النوم، وغيرها من البرامج المميزة.

يمكن متابعة بودكاست فنيال ميديا على جميع منصات البث الصوتي، بما فيها آبل بودكاستس وجوجل بودكاستس وسبوتيفاي، وديزر وأنغامي وغيرها الكثير.

نبذة حول شركة فنيال للإعلام:

تُعد شركة فنيال للإعلام (www.finyalmedia.com)، شبكة البودكاست الحائزة على جوائز تتخصص بتقديم تجارب صوتية مميزة للشباب العربي في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وتتمثل مهمة الشركة في سرد قصص من شأنها مساعدة جيل الشباب على إعادة التواصل مع العالم العربي، ويتضمن ذلك القصص التي تتحدث عن ثقافة وتراث المنطقة، وتتنوع من القصص الكلاسيكية مثل ألف ليلة وليلة وجحا وسندباد التي تمت إعادة كتابتها بأسلوبٍ يجذب الجمهور العصري، وصولاً إلى الروايات التاريخية التي تتمحور حول مدننا العربية.

وتتوجه فنيال للإعلام عبر البودكاست الخاص بها إلى الشباب العربي باستخدام وسائط رقمية عند الطلب. ولاقت عروض الشركة إعجاب المستمعين الشباب؛ حيث سجلت أكثر من 5 ملايين عملية تنزيل في العالم العربي، وحققت المرتبة الأولى خمس مرات على منصة آبل بودكاست. وتم إطلاق فنيال للإعلام عام 2019 من قِبل ثلاثة أشخاص شغوفين بمجال البث الصوتي، وهم مشاري العنيزي وماجد القاسمي وليلى حمادة.

%d مدونون معجبون بهذه: