جمعة الماجد تعلن عن وصول ” سانتا في” السيارة العائلية المثالية من هيونداي

15 فبراير، 2021 Off By DGNgate Manal Ahmed

[دبي – الإمارات العربية المتحدة، 3 فبراير 2021] – أعلنت مؤسسة جمعة الماجد، الوكيل الحصري لسيارات هيونداي في الإمارات العربية المتحدة، عن وصول الطراز الجديد من “سانتا في”، سيارة الدفع الرباعي متعددة الاستخدامات من فئة “الكروس أوفر” متوسطة الحجم. ويعتبر هذا الطراز مزيجاً كلاسيكياً يجمع بين الأناقة والقوة، بعد أن قدم تعريفاً جديداً لتجربة القيادة منذ إطلاقه، مع تزويد الطراز الأخير بميزات تقنية مذهلة، تضاف إلى التصميمات الخارجية الرائعة التي تعزز المفهوم الأساسي لسيارات الدفع الرباعي.

وتشمل الميزات الرئيسية للطراز الجديد، المنصة الجديدة للهيكل، ونظام المساعدة على البقاء في المسار  (LFA),، والنظم المساعدة على تجنب الاصطدامات الخلفية (RCCA) والأمامية (FCA) وضمان الثبات عند الدوران، ما يضمن سلامة السائق والركاب مهما كانت وجهة القيادة. وتم تعزيز تصميم الطراز بالعديد من تقنيات السلامة الأفضل في فئتها، ليظل السائق مسيطراً طوال الرحلة، بالاعتماد على عدد من الأدوات والأنظمة، مثل شاشة الرؤية للكشف عن النقطة العمياء.

وتكشف السيارة عن أداء رائع بالمعنى الحرفي للكلمة. وبفضل محركي البنزين بسعة 2.5 و 3.5 لتر، إلى جانب خيارات تحديد أسلوب القيادة، فإنها تضمن للسائق تجربة قيادة مميزة، على نحو يتجاوز الحدود والتوقعات، والاستمتاع بالحرية التي تأتي مع أفضل مستويات القيادة.

ورغم الكثير من السمات القوية التي يتمتع بها هذا الطراز، لم يؤثر ذلك على خصائص الراحة، لاسيما وأن الخطوط الداخلية صممت بعناية فائقة، مع توفير مساحة واسعة بين المقاعد للدخول والخروج بسهولة، كما تسمح بحمولة كافية. ويعزى ذلك إلى التصميمات الداخلية الفريدة التي تتجاوز توقعات العملاء.

ويتوافر الطراز الآن في جميع صالات عرض جمعة الماجد بدولة الإمارات العربية المتحدة .وتدعو المؤسسة عملاءها لزيارة أقرب صالة عرض، للاستمتاع بقيادة هذه السيارة الأفضل في فئتها.

نبذة عن هيونداي موتور

تأسست شركة هيونداي موتور في العام 1967، وهي ملتزمة بأن تصبح شريكاً مدى الحياة في مجال السيارات وأكثر، مع وصول مجموعة سياراتها المميزة وخدمات وحلول التنقل الخاصة بها لأكثر من 200 دولة حول العالم. وقد باعت الشركة 4,4 مليون مركبة على الصعيد العالمي في العام 2019. وتستمر هيونداي موتور بتعزيز مجموعة منتجاتها عبر تصميم مركباتها وتصنيعها وفقاً لخصائص الأسواق المحلية، وذلك عبر فريق موظّفين يزيد تعداده عن 120 آلاف موظف حول العالم. وهي تسعى لتمتين موقعها الريادي في مجال التقنية النظيفة، وتقديم حلول ذكية ومستدامة للمستقبل من خلال العمل بمبدأ “التقدم من أجل الإنسانية” لتعزيز قدرات تواصل المجتمعات وتوفير تجربة ووقت ممتاز لعملائها حول العالم.