جیجر- لوكولتر تقّدّم مُحترَف أنطوان ( “Atelier d’Antoine “)

4 فبراير، 2021 Off By DGNgate Manal Ahmed

فرصة ممیّزة لاستكشاف عالم صناعة الساعات الراقیة

تعلن جیجر- لوكولتر عن افتتاح مُحترََف أنطوان (“Atelier d’Antoine“) بدافع رغبتھا في مشاركة شغفھا لصناعة الساعات مع جمھور أوسع نطاقاً، وھي مبادرة جدیدة تتیح لھواة جمع الساعات وعشّاقھا وعامة الجمھور فرصة الغوص في عالم صناعة الساعات الراقیة على نحو غیر مسبوق.

سُميّ مُحترََف أنطوان (“Atelier d’Antoine“) نسبة إلى مؤسّس الدار أنطوان لوكولتر لتسلیط الضوء على مجموعة متنوّعة من البرامج التعلیمیة التي تنطوي على التدریس الأكادیمي والأنشطة العملیة التي یشرف علیھا خبراء الدار.

یشكّل مركز مُحترََف أنطوان (“Atelier d’Antoine“) فضاءً جدیًدًا في مبنى الدار التاریخي والأصلي الذي یقع في لو سانتییھ والذي صُمّم خصّیصًا لھذا الغرض. ومن المزمع أن تفتح الدار مستقبلاً مراكز تابعة للمُحترََف في متاجر بارزة تقع في أماكن دولیة رئیسیة، وأن تقدم البرنامج عبر قنوات رقمیة.

سیقُدّم مُحترََف أنطوان (“Atelier d’Antoine“) في بادئ الأمر فئتین مختلفتین من البرامج المرتبطة بموضوع معیّن: حلقات العمل الاستكشافیة”( Discovery Workshops“) وزیارات المصنع (“Manufacture Visits“)، وسیقترح في وقت لاحق أیضًا دورات متقدمة (“Masterclasses“). وتوفّر كل ھذه البرامج تجارب لا تنُسى لھؤلاء الذین یرغبون في معرفة المزید عن مراحل صناعة الساعات المیكانیكیة الراقیة.

تتیح حلقات العمل الاستكشافیة (“Discovery Workshops“) فرصة الغوص في عالم صناعة الساعات السویسریة الراقیة بطریقة جدیدة .

ویشرف على تنظیمھا مدرب وخبیر فنّي، ویقتصر عدد المشاركین فیھا على 8 أشخاص، وتجمع حلقات العمل بین التدریس الأكادیمي والتجربة التطبیقیة في صیغة دینامیة تحفّز التفاعل.

خلال الفصل الذي یستغرق ثلاث ساعات، یغوص المشاركون في قلب آلیات حركات الساعات لفھم عملھا، ویكتشفون المجموعة المتنوّعة من المھارات الفنّیة والإبداعیة الضروریة لإنتاج ساعات ذات جودة عالیة ومراحل صنعھا العدیدة والمھن الفنیة التي تنطوي علیھا صناعة الساعات الراقیة. وسیكتشفون أیضًا ماضي صناعة الساعات وحاضرھا ومستقبلھا في جیجر- لوكولتر وفالي دو جو، كما سیتلقون أیضًا دعوة إلى القیام بتدریبٍ  عملي باستخدام نماذج أكبر حجماً لمحاولة تكرار عمل صنّاع ساعات الدار ذوي المھارات العالیة.

یجري تنظیم زیارات المصنع”( Manufacture Visits“) بطریقة تتیح لكل شخص التركیز على مجال مختلف من خبرات جیجر- لوكولتر وتراثھا: مثل تاریخ الدار ومراحل صناعة الساعات، والابتكارات والاختراعات، والإبداع والحرف الفنیة. وتجري ھذه الزیارات رفقة مرشد وتتراوح من ساعتین ونصف إلى أربع ساعات، استناًدًا إلى الموضوع المتناول.

بعد ھذه الصیغة التقلیدیة التي أعدتھا جیجر- لوكولتر، تركّز الدورات المتقدمة”( Masterclasses“) تركیزًا شدیًدًا على الدروس التطبیقیة التي یلقیھا صانع ساعات أو حرفي خبیر، والتي یمارس المشاركون خلالھا مباشرة مھارات خاصة بصناعة الساعات التقلیدیة أو الحرف الفنیة.

THE SOUND MAKER

أدُرِجَ موضوع “صانع الصوت”  The Sound Maker في یونیو 2020 للإشادة بدار جیجر- لوكولتر الواقعة في فالي دو جو وتراثھا العریق في مجال الساعات الرنّانة التي تعبّر عن 150 عامًا من الخبرة المتراكمة والفریدة المكتسبة في ھذا المجال والطُرُق الجدیدة التي تربطھا بالطبیعة والفن وصناعة الساعات.

تشمل السلسلة الأولى حلقات عمل استكشافیة (“Discovery Workshops“) وزیارات للمصنع (“Manufacture Visits“) للإشادة بمفھوم The Sound Maker، وستبدأ في شھر سبتمبر وستركز على الأصوات في صناعة الساعات.

ستتناول زیارات المصنع (“Manufacture Visits“) أسرار صناعة الصوت وتراث الدار العریق وأحدث إبداعات الدار الرنّانة. وخلال حلقات العمل الاستكشافیة (“Discovery Workshops “)، یفھم المشاركون لماذا تصدر الساعات صوت “دقات” وكیف تعبّر عن الوقت بالصوت وما الذي یدفع مكرّر الدقائق إلى الرنین والفرق بین مكرّر الدقائق والرنةّ الكبیرة .

مُحترََف أنطوان (“Atelier d’Antoine“) مفتوح للجمیع، سواء أكانوا ھوّاة جمع ساعات یریدون تنمیة شغفھم أم مبتدئین یدفعھم الفضول إلى اكتشاف صناعة الساعات ولكنھم لا یملكون معارف سابقة. للاشتراك في أحد برامج مُحترََف أنطوان”( Atelier d’Antoine“)، من الضروري التسجیل مسبقًا في أحد متاجر جیجر- لوكولتر أو عبر الموقع الإلكتروني online-booking.jaeger-lecoultre.com ابتداءً من شھر دیسمبر.2020

 Jaeger-LeCoultre: HOME OF FINE WATCHMAKING SINCE 1833

تقع دارنا في وادي فالي دو جو الھادئ، وتخلقُ إحساسًا فریًدًا بالانتماء. من ھنا، من المكان وبإلھامٍ من المناظر الطبیعیة الاستثنائیة لجبال جورا ،الذي یسترشد بنورٍ داخلي لا یخبو، تستمد الدار العریقة – غراند میزون روحھا. جمیع الحِرف مجتمعة تحت سقف واحد داخل المصنع، فیعمل صانعو الساعات، والمھندسون، والمصمّمون، والحِرفیون معاً لكي ترى النور ابتكاراتٌ في صناعة الساعات الراقیة. مدفوعین بالطاقة الجیاشة وروح الابتكار الجماعي التي تلُھم كل فرد من أفراد عائلتنا یومیًا بالالتزام، حیث نرُسّخ كل یوم تطورنا الممیز وإبداعنا الفني. ھذه الروح ھي نفسھا التي عزّزت ابتكار أكثر من 1200 حركة من حركات الساعة منذ عام 1833 وجعلت من مصنع جیجر- لوكولتر الجھة الرائدة في تصنیع الساعات.