3 مارس، 2021

بوابة أخبار دبي العالمية

كل ما تحتاج أن تعرفه عن دبي

“ماجد الفطيم لايفستايل” تطلق متجر “ذات” في “مول الإمارات”:

وجهة ذات مفهوم فريد للضيوف الباحثين عن الإلهام والتميز

  • الوجهة الجديدة توفر مجموعات منتقاة من أحدث الأزياء والفنون واللياقة وتجارب التجميل والماكياج المختارة بعناية إلى جانب خدمات أخرى
  • المتجر المتنوع الفريد من نوعه يوفر قريباً عدداً من خيارات المأكولات والقهوة الممتازة

أطلقت “ماجد الفطيم”، الشركة الرائدة في مجال تطوير وإدارة مراكز التسوق، والمدن المتكاملة ومنشآت التجزئة والترفيه على مستوى الشرق الأوسط وإفريقيا وآسيا، متجرها المتنوع الأول من نوعه على الإطلاق، ويحمل اسم “ذات” (THAT). تم تصميم المتجر الجديد في “مول الإمارات” بطريقة انتقائية تلائم تطلعات الأجيال الشابة والزبائن المعاصرين المتابعين لأحدث صيحات الموضة والتصاميم، حيث تحتوي هذه الوجهة الفريدة على أفضل ما يقدمه عالم الأزياء والمجوهرات الممتازة وقطع الأثاث المنزلي والتجميل والماكياج واللياقة والفنون، وقريباً مطاعم متنوعة. ويأتي افتتاح المتجر الجديد بعد الانطلاقة الناجحة لتطبيق “ذات كونسبت ستور” (THAT Concept Store) في يونيو 2020، ومتجر “ذات” في “سيتي سنتر مردف”.

وتتجاوز هذه الفكرة المطورة محلياً المميزة بتعدد العلامات التجارية الحدود التقليدية لمتاجر التجزئة، حيث يوفّر “ذات” عالماً غامراً من التجارب والخدمات التفاعلية التي تعكس شغف وتفضيلات المتسوقين العصريين. يقع متجر “ذات” في الطابق الأرضي والأول من مركز التسوق ضمن معارض “فيا روديو”،  ويوفّر تجربة فاخرة متكاملة مع فرص لا حدود لها من الإلهام.

وإلى جانب المجموعة المختارة بعناية من العلامات التجارية المعروفة والمصممين الصاعدين، يوفّر “ذات” استوديو لياقة بالتعاون مع “بير” (BARE) للياقة، ومجموعة من خدمات الجمال والصحة، ومساحة للفنون والثقافة، وعدة خدمات أخرى، كما تضاف إليه قريباً عدة خيارات من المطاعم المتنوعة لتلهم شهيتك. ويتولى تعزيز مساحة الفنون والثقافة معرض “أيام غاليري”، مؤسسة الفنون الرائدة التي تدير أعمال مجموعة من الفنانين المعروفين والصاعدين.

وتأكيداً على تركيزه الشديد على المصممين والعلامات التجارية المعاصرة، يدعو “ذات” ذوّاقة التصاميم إلى التعرّف على تشكيلات مختارة بعناية من أكثر من 150 مصمماً دولياً وإقليمياً يصعب الوصول إليهم في الشرق الأوسط، ومن بينهم “جيه دبليو أندرسون” (JW Anderson) و”سيمون روشا” (Simone Rocha) و”توم براون” (Thom Browne) و”مارني” (Marni) و”بلعربي” و”ماد باريس” (Mad Paris) و”عزة فهمي” و”توم ديكسون” (Tom Dixon) إضافة إلى آخرين. كما يوفر “ذات” عدداً من العلامات التجارية الحصرية في الإمارات العربية المتحدة، مثل “إيفان غرونداي” (Ivan Grundahl) و”إن 21″ (N21) و”أيرين إز غوود” (Irene Is Good) و”لا آين إنسايد أس” (La Haine Inside Us) و”أوبينينغ سيريموني” (Opening Ceremony).

وبإمكان الضيوف زيارة “ذات بيوتي” (THAT Beauty) – مركز التجميل الخاص بمتجر “ذات” – من أجل خدمات الماكياج وعلاجات الجمال المرموقة، بما فيها قص الشعر وتجفيف الشعر والتدليك والتمسيد، كما يحتوي المتجر على خدمة العناية بالأظافر، وذلك باسم “نيل ذات” (NAIL THAT)، وخدمة العناية بالحواجب باسم “شيب ذات” (SHAPE THAT)، أما بالنسبة للرجال، فيتوفر صالون للعناية بهم باسم “ذات باربر” (THAT BARBER).

ويمكن لمحبي اللياقة والضيوف الباحثين عن تحسين صحتهم ممارسة التمارين في “ذات فيتنس من بير” (THAT FITNESS by BARE)، استوديو اللياقة الوحيد في “مول الإمارات”، والذي يقدّم مجموعة من صفوف التمارين منخفضة وعالية الشدّة، ويفتح أبوابه يومياً ابتداءً من الساعة 6:30 صباحاً.

وقال فهد غانم، الرئيس التنفيذي لشركة “ماجد الفطيم لايفستايل”: “متجر “ذات” المتنوع يضيف تجربة فريدة كلياً إلى عالم التجزئة في الشرق الأوسط، حيث يتجاوز “ذات” الحدود التقليدية لتجارة التجزئة، ويشكل صلة وصل بين عالم الأزياء والتكنولوجيا المتطورة، كي يوفر خدمة مرضية وتفاعلية لا مثيل لها. يُشكّل هذا المكان فرصة لا تفوّت للفنانين والمصممين والمواهب المحلية للتعبير عن أنفسهم، عبر العديد من الأنشطة والفعاليات التي سنستضيفها”.

ومن جانبها قالت شيرين الخطيب، الرئيس التنفيذي لشركة “ماجد الفطيم للمراكز التجارية”: “يسعدنا أن نقدم متجر “ذات” المتنوع في قلب “مول الإمارات”، الوجهة الفريدة من نوعها التي ستغيّر جذرياً مستقبل تجارة التجزئة في الإمارات العربية المتحدة والشرق الأوسط من خلال مفهومها الغامر والقائم على الأنشطة التجريبية، والفعاليات المتعددة على مدار العام. نحن فخورون بالدور الذي تلعبه شركة “ماجد الفطيم” في تقديم هذا النوع من التجارب الفريدة، واستمرارنا في لعب دور رائد في الابتكار في مجال التجزئة”.

ويحتوي هذا المتجر المتنوع على مجموعة واسعة من العناصر الرقمية التي تجعل تجربة الشراء أكثر متعة وسلاسة من أي وقت مضى، فغرف القياس، المزوّدة بمرايا رقمية ذكية، تتيح للمتسوقين طلب مقاس أو لون مختلف من أي قطعة يجرّبونها، كما يقترح خيارات أنيقة تناسب مظهر القطعة المختارة.

الخدمات الأخرى المتوفرة في “ذات” تتضمن:

  • “فيكس ذات” (Fix THAT) من “مافي شوتيك” (Mavi Shoetique) – محل تصليح الأحذية وحقائب اليد، مع المختصين الحاضرين لتعديل أي قطعة من الأحذية الرياضية إلى حقائب اليد الخاصة بالسهرات، إلى جانب استخدام خبراتهم لضمان كون أحذية وحقائب الزبائن – مهما كانت حالتها – في وضع جيّد مع متعة ارتدائها.
  • “ذاتس يورز” (THAT’s Yours) من “إنغريف-إت” (Ingrave-IT) يوفر كذلك للمتسوقين خيار تعديل أي قطعة من الملابس والإكسسوارات، فيما توفر “ذات كلين” (THAT CLEAN) من شركة “ناتشورال لوندري” (Natural Laundry) للزوار خدمات تنظيف الملابس العادي والجاف الممتازة الصديقة للبيئة. وتتألف خدمات “ذات” المتكاملة من عدة مكونات تتضمن خدمات تعديل الثياب – من “ريتاتشد باي ذات” (Retouched by THAT) – وبرنامج التسوق الشخصي حسب الطلب – “ذات آت يور سيرفيس” (THAT At Your Service) – وخدمات الاستلام الذاتي، لتغطي مختلف أنواع الأذواق.
  • متجر “عزة فهمي”؛ دار التصميم المصرية الشهيرة تضيف المزيد من التألق إلى مجموعة “ذات” الفاخرة، عبر توفيرها لمجموعة العلامة التجارية المصرية اللامعة من المجوهرات الممتازة.
  • “راب ذات” (Wrap THAT)، محطة تغليف الهدايا التي تتيح للمتسوقين تجهيز مشترياتهم وفقاً لتفضيلاتهم الشخصية، من إجل إهدائها لأصدقائهم وأحبتهم، مع توفر خيارات مجانية ومدفوعة.
  • مساحة الفنون والثقافة، والتي تنطلق بالتعاون مع “أيام غاليري”، وهي مساحة مبهرة بصرياً مخصصة لفناني المنطقة المبدعين والموهوبين، وسيعرض هذا المكان أعمالهم، ويظهر جمال وثراء المشهد الفني المزدهر في الإمارات العربية المتحدة والشرق الأوسط.
  • كما يستضيف “ذات” ويتعاون مع عدد من منسقي الأغاني المحليين على مدار العام ليقدموا عروضاً ممتعة، ويزيدوا من حيوية تجربة زوار المتجر المتنوع الفريد من نوعه.

عن “ماجد الفطيم”

تأسست شركة “ماجد الفطيم” عام 1992، وهي الشركة الرائدة في مجال تطوير وإدارة مراكز التسوق، والمدن المتكاملة ومنشآت التجزئة والترفيه على مستوى الشرق الأوسط وإفريقيا وآسيا.

وتحفل قصة نجاح “ماجد الفطيم” بالعديد من الإنجازات، التي جاءت نتيجة رؤية أسسها السيد ماجد الفطيم، الذي حلم بتغيير مفهوم التسوّق والترفيه لتحقيق “أسعد اللحظات لكل الناس، كل يوم”. وقد بدأت ملامح تلك الرؤية تتجسّد عبر العديد من مراكز التسوّق الحديثة والمبتكرة، تم افتتاحها أولاً في دولة الإمارات العربية المتحدة، لتتوسّع بعدها عبر 16 سوقاً حول العالم ويعمل بها أكثر من 44 ألف موظف. وقد نالت المجموعة أعلى درجة استثمارية (BBB) للمؤسسات الخاصة في منطقة الشرق الأوسط.

تمتلك وتدير “ماجد الفطيم” اليوم 27 مركز تسوّق و13 فندقاً وأربعة مشاريع مدن متكاملة بالإضافة إلى العديد من المشاريع قيد الإنشاء. وتتضمّن مراكز التسوّق التابعة لشركة “ماجد الفطيم”، “مول الإمارات”، و”مول مصر”، ومراكز “سيتي سنتر”، ومراكز التسوق المجتمعية “ماي سيتي سنتر”، بالإضافة إلى خمس مجمّعات تسوّق بالشراكة مع حكومة الشارقة. كما أنّ للشركة امتياز الاستخدام الحصري لاسم “كارفور” في عدد من الأسواق على مستوى الشرق الأوسط وإفريقيا وآسيا. وتدير “ماجد الفطيم” 300 متجراً، بالإضافة إلى المتجر الإلكتروني

كما تدير “ماجد الفطيم” أكثر من 500 شاشة سينما في صالات “ڤوكس سينما” التابعة لها، بالإضافة إلى 37 مركز ترفيه عائلي “ماجيك بلانيت” في المنطقة، والعديد من المنشآت الترفيهية المبتكرة مثل “سكي دبي” آي فلاي دبي و”دريم سكيب”و”سكي مصر”، وغيرها.

و”ماجد الفطيم” هي الشركة الأم لشركة “نجم” شركة خدمات التمويل والمتخصصة بإصدار البطاقات الائتمانية الاستهلاكية،  وشركة متخصصة بالأزياء والتجزئة والمفروشات المنزلية والديكورات الداخلية تدير عدداً من أبرز الأسماء والعلامات التجارية في عالم الأزياء والمنزل مثل “أبيركرومبي آند فتش” و”هوليستر” و”أُول سينتس” و”لولوليمون أثليتيكا” و”كريت آند باريل” و “ميزون دو موند” و”ليغو”. هذا وتشغّل “ماجد الفطيم” شركة إدارة المرافق “إنوڤا” من خلال مشروع مشترك مع شركة “ﭬيوليا”، العالمية الرائدة في مجال إدارة الموارد البيئية.

%d مدونون معجبون بهذه: