معهد إس إيه إي يفتتح أبوابه في أبوظبي لصقل مهارات المواهب الشابّة المبدعة في دولة الإمارات العربية المتحدة

14 ديسمبر، 2020 Off By AETOSWire ranin alsabbagh

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة، 14 ديسمبر 2020، (“ايتوس واير)بدأ معهد “إس إيه إي” الرائد عالمياً في مجال التعليم الإعلامي الإبداعي عملياته في أبوظبي، حيث يوفّر برامج شهادات في الإعلام الإبداعي ضمن مجالات الرسوم المتحركة وصناعة الأفلام والتصميم الجرافيكي وتطوير الألعاب.

وبحسب تقرير نشرته مجموعة أكسفورد للأعمال، “واصل سوق الإعلام في أبوظبي التوسع والنضج منذ عام 2007. ويعزى الدعم المستمر من الحكومة المحلية للقطاع إلى نجاح المنطقة الحرة فيها والتي تُعرف باسم ’تو فور 54‘ (twofour54)، والتي تواصل استقطاب شركات إعلامية كبرى. وفي الوقت ذاته، فإن برامج التوعية والتدريب العديدة في المنطقة الحرة والتي تهدف إلى جذب المواهب الشابّة تحقق نتائج طيبة وتساهم في أهداف التنويع الاقتصادي”.

وفي هذا السياق، قال جان هورن، المدير المنتدب لمعهد “إس إيه إي” في دبي: “ أظهرت الدراسات الحديثة أن الصناعات الإبداعية تُعدّ إحدى أسرع القطاعات نمواً وتمثل إمكانات اقتصادية كبيرة. ونلتزم في معهد ’إس إيه إي‘ برعاية المواهب الإبداعية من خلال توفير ثقافة وبيئة تساعدهم على التكيف واعتماد مهارات القرن الحادي والعشرين التي يُتطلّب وجودها لدى القوى العاملة لدينا حالياً”.

وبالإضافة إلى ذلك، تطلق المنطقة الحرة ’تو فور 54‘ (twofour54) أيضاً حرماً جامعياً إعلامياً جديداً لها في جزيرة ياس بأبوظبي (يُعرف باسم المنطقة الإبداعية – ياس “ياس كريتيف هب”)؛ ومن المقرر أن تباشر هذه المنطقة أعمالها مطلع عام 2021. ويفخر هذا الحرم الجامعي بإثراء نظام إعلامي إبداعي سيضم أكثر من 6,000 مهني إعلامي وزهاء 600 شركة. وانطلاقاً من كونه الشريك الرسمي للتدريب والتطوير لهذه المبادرة، سيواصل معهد “إس إيه إي” توفير مجموعة من الخريجين الموهوبين لتلبية الاحتياجات المتزايدة بسرعة لهذا القطاع المربح والآخذ بالتوسّع.

من خلال ترسيخ حضوره في أبوظبي، يهدف معهد “إس إيه إي” إلى دفع المواهب في الإمارات العربية المتحدة باتجاه القطاع الإبداعي بمهارات ذات معايير دولية. وتشمل الخطط المستقبلية أيضاً توفير فرص الإرشاد والحضانة للمهنيين المبدعين، وبالتالي إطلاق الإمكانات غير المستغلة لدفع عجلة النمو وخلق الوظائف في القطاعات الإعلامية الإبداعية.

ومن جهةٍ أخرى، يُركّز معهد “إس إيه إي” حالياً على تنمية مركز المشاركة في القطاع من خلال شراكات حالية من قبيل المنطقة الحرة ’تو فور 54‘ (twofour54) و”نوماد” و”يوبي سوفت”. ويعتزم المعهد الشروع في مشاريع جديدة ستوفر المعرفة والمساحة والأدوات المناسبة لتطوير المواهب الإبداعية في دولة الإمارات العربية المتحدة.

للمزيد من المعلومات، يُرجى زيارة الرابط الإلكتروني التالي: https://dubai.sae.edu/

*المصدر: “ايتوس واير”