11 أبريل، 2021

بوابة أخبار دبي العالمية

كل ما تحتاج أن تعرفه عن دبي

OSN تستكمل عرض حلقات الأسبوع الثالث الممتعة

من إنتاجها الأصلي يلا نتعشى

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 92 نوفمبر 2020: أعلنت شبكة OSN، عن توفر حلقات الأسبوع الثالث من إنتاجها الأصلي يلا نتعشى، على OSN ياهلا الأولى وتطبيق OSN للمشاهدة أونلاين، حيث تميزت الحلقات بالمزاح بين المشاركين وتعليقاتهم الظريفة والمواقف الممتعة التي تعرضوا لها.

وتميز مشاركو هذا الأسبوع بشخصيات مختلفة للغاية، مما زاد من طرافة المواقف الممتعة التي واجهتهم مع احتدام شدة المنافسة على الجائزة القيمة، حيث أظهر كل منهم ثقةً زائدةً في قدراته المتعلقة بفنون الطهي والضيافة، مما أدى إلى تعرضهم لبعض الانتقادات التي عززت من رغبتهم بالفوز. حيث استضافت حلقات هذا الأسبوع من يلا نتعشى المصري عبد الرحمن سليمان، 30 عاماً؛ والسعودية زينة سعود، 35 عاماً؛ والعراقي إدوارد ماتي 47 عاماً؛ واللبنانية باولا الست، 28 عاماً.

وشهدت حلقات هذا الأسبوع المنافسة بين مدرب اللياقة عبد الرحمن، الشاب الذي لم يعتد على استقبال الضيوف، وبين الأم السعودية ونجمة مواقع التواصل الاجتماعي زينة التي تفخر جداً بمهاراتها في الطبخ وتحضير الأطباق السعودية الأصيلة. أما رائدة الأعمال اللبنانية باولا، فقد كان واضحاً أنها في حيرة من أمرها داخل المطبخ، في حين حضر المدير التنفيذي العراقي، الذي لا يمكن التنبؤ بمواهبه، أطباقه بهدوء تام، وفاجأ الجميع بمهاراته في مجال الطهي والضيافة.

كما عرضت حلقات هذا الأسبوع الكثير من اللحظات الممتعة والمواقف الطريفة بين المشاركين كاستعمالهم للمكونات الخاطئة، وتوجيه النقد الظريف لأطباق منافسيهم ومهاراتهم في الضيافة، فضلاً عن النتائج المفاجئة التي صدمت الجميع، ومن أجمل هذه المواقف:

  • انشغال عبد الرحمن، الذي يعشق الرياضة، بتمارين الضغط ما أدى إلى احتراق طبقه. ونقد باولا المفصل لطريقة تنسيق الطاولة بعد أن حان وقت تقديم الطعام.
  • النقاش الحماسي والمطول حول دور مشاهير التواصل الاجتماعي بين صناعة المحتوى والتمثيل أمام الكاميرات.
  • التفاعل مع الجمهور وسؤالهم ما إذا كان التحقق من الهاتف المحمول أثناء النقاش مع الآخرين تصرف مقبول أم غير لائق.
  • كسر زينة للقواعد وإثباتها أنه لا يوجد حد للإبداع عند تحضير الطعام، وتفاخرها بوصفتها السعودية الأصيلة، على الرغم من عدم تقدير الضيوف لمهاراتها بالقدر الكافي.
  • عدم قدرة باولا على تحمل الملاحظات البناءة، مما أدى لشعور ضيوفها بالذنب والإثناء على أطباقها لتحسين مزاجها، وتجدر الإشارة إلى أن مشاركتها كانت الأظرف طيلة الحلقات الأربع، إذ كان من الواضح أنها لم تعتد على تحضير الطعام من قبل.

باختصار، يمكن القول إن OSN استطاعت تحويل برنامج تلفزيون الواقع إلى ما يشبه الدراما التلفزيونية، حيث ينتظر الجمهور حلقات أجمل وأكثر متعة. يمكن للمتابعين مشاهدة البرنامج المكون من 45 حلقة مساءً كل يوم من الأحد وحتى الخميس على قناة OSN ياهلا الأولى، وعبر تطبيق OSN للمشاهدة أونلاين، مما يضمن لهم الاستمتاع بأمتع المواقف التي يرويها لهم الممثل المصري الكوميدي خالد منصور.

لمحة حول OSN:

تعد OSN شبكة المحتوى الترفيهي الرائدة على مستوى المنطقة، مع حقوق عرض في 17 في الشرق الأوسط وشمال . وتملكها وتديرها مجموعة بانثر الإعلامية؛ وهي شركة مسجلة في مركز دبي المالي العالمي، وتعتبر مجموعة الموارد المحدودة وشركة كيبكو من المساهمين فيها.

وتتمتع OSN بتاريخ حافل بتوفير قيمة استثنائية للمشتركين في قنواتها، مع التركيز بشكل خاص على المحتوى الحصري والمشاهدة حسب الطلب، واستخدام المنصات الرقمية المبتكرة المتاحة في أي وقت ومكان.

وتملك OSN حقوق البث الحصري لأعمال Disney+ الأصلية الجديدة من شركة والت ديزني في الشرق الأوسط، وذلك عبر أجهزة استقبال OSN وخدمات البث عبر الإنترنت. وتتجلى قوّة OSN في قدرتها على توفير مجموعة واسعة من البرامج الحصرية والمحتوى الترفيهي المميز عبر شراكات طويلة الأمد مع أهم واستوديوهات هوليوود مثل +Disney وDisney وHBO وNBC Universal وFox وParamount وMGM وSony وغيرها.

وتُعتبر الشبكة الوجهة الأمثل لأفضل وأحدث برامج الترفيه باللغات العربيّة والإنجليزية والفلبينية، إذ تبث الشبكة البرامج والمسلسلات بالتزامن مع توقيت عرضها الأصلي في الولايات المتحدة، بما يشمل أشهر المسلسلات وأحدث الأفلام على شباك التذاكر، إضافة إلى أفضل برامج الأطفال وأسلوب الحياة. كما تقدم OSN المحتوى الترفيهي عبر الأجهزة مثل الحواسيب والهواتف المحمولة والأجهزة اللوحية من منصتها الترفيهية على الهاتف المحمول، والتي تعرض الأفلام والمسلسلات والعروض.

وتتبوأ OSN مكانية ريادية على صعيد الابتكار التكنولوجي الرقمي في منطقة الشرق الأوسط، حيث خدمة OSN on Demand التي تعد أول خدمة في المنطقة لمشاهدة البرامج عند الطلب.

وتطمح OSN إلى تقديم تجربة ترفيهية تناسب الأذواق في كل مكان، مع التركيز على دعائمها الأساسية، وهي تبني منهجاً يتمحور حول العملاء بالدرجة الأولى، وتقديم المحتوى الحصري، وتوفير قيمة منقطعة النظير.

Related posts

%d مدونون معجبون بهذه: